شركات المقاولات تنتهى من الإنشاءات الخرسانية لأبراج العلمين الجديدة بنهاية 2019 ..وتعتمد على التداخل بين التصميات والتنفيذ لخفض البرامج الزمنية

صورة ارشيفية

 “المقاولون العرب” تنضم لشركات القطاع الخاص بتنفيذ 3 أبراج بالعلمين كأول شركة حكومية تعمل بمنطقة الأبراج

وزارة الاسكان تقوم بإعداد دراسات سعرية لكافة مراحل المشروعات المطروحة بالمدينة بالتعاون مع الشركات المنفذة

تستحوذ عدد من شركات المقاولات الكبرى العاملة بالقطاع الخاص على تنفيذ مشروعات أبراج مدينة العلمين الجديدة والتى تقدر بعدد 15 برجا سكنيا ضخما بإرتفاعات تتراوح بين 38 إلى 47 طابق متكرر، وتعتزم الشركات سرعة الإنتهاء من تنفيذ الإنشاءات الخرسانية بالأبراج بنهاية العام المقبل فى ضوء التكليفات الصادرة من وزارة الاسكان برفع معدلات الإنجاز بالمشروعات القائمة بالمدينة.

 وفى إطار خطة الوزارة لخفض البرامج الزمنية لمشروعات الأبراج الضخمة والإسراع بمعدلات التنفيذ، أسندت الوزارة تنفيذ 3 أبراج سكنية ضخمة لشركة المقاولون العرب بإعتبارها الشركة الحكومية المملوكة لوزارة الاسكان بجانب ما تنفذه من أعمال الممر السياحى الكامل للمدينة، وتلتزم شركات المقاولات المنفذة للأبراج بخطة وزارة الاسكان بالتداخل بين التصميم وأعمال التنفيذ بغرض خفض البرامج الزمنية للمشروعات لأقل مدى ممكن، كما تقوم الشركات بالتعاون مع وزارة الاسكان بإجراء دراسات سعرية للمراحل المختلفة فى التنفيذ الخاص بالأبراج لاحتساب التكلفة الإجمالية للأعمال، بجانب متابعة المخططات المستهدفة لأعمال التشطيبات المتكاملة للأبراج والتى تأتى فى المرحلة الأخيرة للمشروع.

 أكد المهندس طارق سليمان، الرئيس التنفيذى للشركة الهندسية للإنشاء والتعمير التابعة لمجموعة درة ، أن جميع الشركات العاملة بمنطقة الأبراج بمدينة العلمين الجديدة تُسير أعمالها وفقا لخطة وزارة الإسكان فى تخفيض زمن التنفيذ لأقل حد ممكن، موضحا أن الوزارة لجأت إلى عنصرين رئيسيين لتحقيق مستهدفاتها بسرعة التنفيذ والتسليم تضمن العامل الأول الإعتماد على آلية الاسناد المباشر لعدد من شركات المقاولات العاملة بالقطاع الخاص بعد إجراء مشاورات معها فى ضوء إمتلاكها للخبرات الجيدة والتى تتلائم مع طبيعة المشروعات الجديدة بالمدينة، ويركز العامل الثانى على أساس إحداث التداخل بين مراحل التصميم والتنفيذ دون الانتظار للإنتهاء من كافة أعمال التصميمات والمخططات الكلية ليبدأ بعدها أعمال التنفيذ.

 وقال أن المراحل الأولية للأبراج السكنية والتى تشمل تنفيذ الهياكل الخرسانية للأبراج سيتم الانتهاء منها نهاية 2019 المقبل بحد أقصى وذلك على مستوى غالبية مشروعات الأبراج القائمة بالمرحلة الأولى بالمدينة، لتبدأ بعدها أعمال التشطيبات المتكاملة وتجهيزات الأبراج داخليا والتى تستغرق فترة زمنية أقل مقارنة بالصعوبات التى تواجهها الشركات فى أعمال تنفيذ الهيكل الخرسانى للأبراج ونظرا لطبيعة التربة والتى تحتاج إلى مستويات حفر عميقة تتلائم مع حجم الارتفاعات الضخمة،كما تعتمد شركات المقاولات على نوعيات حديثة من المعدات والشدات المعدنية الحديثة ، بما يتلائم مع مستهدفات المشروع بتأسيس أبراج شاهقة الارتفاع تراعى مواصفات الأمان والسلامة، موضحا أن شركته حصلت على إسناد تنفيذ أكبر برج بالمدينة بارتفاع 47 طابق ويقع بالبوابة الرئيسية للمدينة.

  أضاف المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، أن وزارة الاسكان تعمل بالتعاون مع شركات المقاولات العاملة بمنطقة الأبراج على وضع دراسات سعرية لكل مرحلة فى أعمال التنفيذ بدءا من أعمال الحفر والجسات الأولية وحتى إنهاء الإنشاءات بالهيكل الخرسانى لتحديد التكلفة الإجمالية للأعمال وفقا لاحتياجات كل مرحلة، موضحا أن شركته حصلت حتى الآن على إسنادا من وزارة الاسكان بتنفيذ أعمال الهيكل الخرسانى لعدد 3 أبراج بالمدينة بارتفاعات تتراوح بين 38 إلى 42 طابق ، ولم يتم إخطار الشركة بالدخول فى مرحلة التشطيبات فى الفترة المقبلة، مضيفا أن إنهاء أعمال الإنشاءات بالأبراج الثلاثة سوف تستغرق عاما ونصف.

 وقال أن “المقاولون العرب” تعد أول شركة حكومية تدخل رسميا فى تنفيذ الأبراج السكنية بالمرحلة الأولى بمدينة العلمين، حيث تم إسناد كافة مشروعات الأبراج إلى شركات كبرى بالقطاع الخاص، موضحا أن شركته بدأت حاليا فى اعمال الخوازيق الأولية للبرج السكنى الأول بالمدينة ومن المقرر أن يتم بدء العمل بالبرجين الآخرين خلال الفترة الحالية، بما يحقق أهداف الشركة فى تنفيذ الأبراج الثلاثة خلال مدى زمنى واحد .

 يُشار إلى أن شركات المقاولات العاملة بمشروعات الأبراج الضخمة تضم ريديكون للتعمير، ومجموعة سياك القابضة، ودرة ، وأبناء حسن علام، وسامكو الوطنية، بالإضافة إلى المقاولون العرب.

 وأوضح المهندس حسين صبور، رئيس مكتب صبور للاستشارات الهندسية ورئيس مجلس إدارة شركة الأهلى للتنمية العقارية، أن مدينة العلمين الجديدة تشهد نسب إنجاز مرتفعة فى العديد من المشروعات ، حيث تستهدف الدولة فى مخططها لتنمية العلمين أن تكون مدينة صالحة للإقامة طوال العام وليست مدينة مصيفية فقط، موضحا أن المنطقة الحكومية بالمدينة هى الأقرب للتسليم حالي وتضم مبنى لمجلس الوزراء و3 مبانى لجهات تابعة للحكومة، ويليها الممشى الساحلى للمدينة والقائم بطول 14 كم والمقرر أن يتم إفتتاحه مطلع 2019 المقبل.

 أشار إلى أن مكتب “صبور” حصل على إسنادات بتنفيذ أعمال الاستشارات الهندسية لعدد 4 مشروعات ضخمة بالمدينة، بالاضافة إلى مشروعات أخرى للمرافق المتكاملة، موضحا أن مدينة العلمين تعد أكبر المدن الجاذبة للاستثمارات التعليمية والتجارية الضخمة، بالإضافة إلى المشروعات السياحية ، كما لفت إلى أن المدينة تشهد أعمالا ضخمة بشبكة البنية التحتية الخاصة بها والتى تقوم بها شركات مقاولات كبرى بالقطاعين العام والخاص.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>