«الكويت الوطني مصر» يوقع بروتوكول تعاون مع «الأورمان» لمساعدة القرى الأكثر إحتياجاً بالصعيد

وقع بنك الكويت الوطني – مصر وجمعية الأورمان اليوم الأربعاء، بروتوكول تعاون بهدف تطوير بعض القرى الأكثر إحتياجاً فى صعيد مصر وتحديداً فى محافظة سوهاج، من حيث توصيل المياه وإعادة تأهيل المنازل ومشروع تسليم رؤوس ماشية لبعض الأهالى.

ومن المُقرر أن يتم إعادة تأهيل عدد 115 منزل بقرى (الكوم الأصفر، وكوم بدر، والخزندارية، والسلامونى) كما سيتم توصيل مياه الشرب لعدد 30 منزل بنفس تلك القرى، هذا فضلاً عن إستفادة عدد 70 أسرة من مشروع إستلام رؤوس الماشية.

قام بتوقيع الإتفاقية الدكتور ياسر حسن الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب، والمهندس حسام الدين القبانى رئيس مجلس إدارة الجمعية.

ومن جانبه قال الدكتور ياسر حسن أن قيام البنك بإبرام هذه الإتفاقية يأتى إنطلاقاً من المسئولية الإجتماعية للبنك وحرصاً منه على الإضطلاع بدوره الدائم لخدمة المجتمع بتوجيه تبرعاته ومساهماته لصالح العديد من الجهات الخيرية التى لا تهدف إلى الربح، وإنما تهدف إلى العمل على تنمية المجتمع وأبناءه بشتى الطرق والوسائل.

وأشار إلى أن جمعية الأورمان تُعد نموذج واضح لتلك الجهات الجديرة بالثقة والتى تحسن إستغلال وتوجيه التبرعات والمساعدات التى تقدم إليها فى مصارفها الصحيحة، لذا كان قيام البنك بالتعاون مرة آخرى وللسنة الثانية على التوالى مع جمعية الأورمان فى تقديم الدعم لأهالينا بالقرى الأكثر إحتياجاً بصعيد مصر هو جزء من الدور الإجتماعى للبنك والذى لا يتوانى عن دعم مثل هذه الأنشطة الخيرية الهادفة التى تحقق الغرض منها بمساعدة تلك الأسر على التمتع بحياة أفضل وتوفير بيئة حياتية صحية لهم، ومساعدتهم على إيجاد سبل لحياة معيشية كريمة.

وأكد حسن أن هذا ما يجب أن تتبناه كافة مؤسسات المجتمع المدنى فى مصر بالوقوف جنباً إلى جنب مع مؤسسات الدولة ومؤازرتها فى دعم أبناء الوطن من الفئات الأولى بالرعاية للنهوض بهم والعمل على تنميتهم وخاصة فى هذا الوقت الفاصل من تاريخ الدولة والتى تسعى فيه إلى الإنطلاق نحو مستقبل أفضل لأبناءها.

ومن جانبه قال المهندس حسام القبانى أن الجمعية يسعدها دائماً التعاون مع بنك الكويت الوطنى مصر فى تنميه وتطوير وإغاثة القرى الأشد إحتياجاً، وأن ذلك يأتى ضمن إستراتيجية تتبناها الجمعية تستهدف تعظيم الإستفادة من المسئولية المجتمعية للمؤسسات الإقتصادية الرائدة لصالح تلك الأسر.

وأوضح القبانى أن مشروع تنمية وتطوير القرى الأكثر إحتياجاً أطلقته الأورمان قبل سنوات من الآن من خلال إعادة إعمار المنازل المتهالكة فى هذه القرى، مشيراً إلى أن الجمعية تستهدف خلال الفترة القادمة مضاعفة أعداد القرى التى نجحت فى تنميتها حتى الآن ويتجاوز عددها 800 قرية موزعة على محافظات الجمهورية المختلفه.

يذكر أن بنك الكويت الوطني- مصر هو عضو مجموعة بنك الكويت الوطني، وقد تأسس في مصر في العام 1980 تحت اسم البنك الوطني المصري، ولديه شبكة من الفروع المصرفية تبلغ 45 فرعاً وتنتشر بأفضل المواقع الحيوية في مختلف المحافظات والمدن المصرية منها: القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، والدلتا، وسيناء، والبحر الأحمر، والصعيد، فضلاً عن المناطق الصناعية مثل: مدينتي السادس من أكتوبر والعاشر من رمضان. كما يعد من البنوك القليلة داخل السوق المصري التي لديها ترخيص إسلامي بجانب الترخيص التقليدي، حيث يوجد لديه فرعان إسلاميان وهو أمر يتيح للبنك تقديم المنتجات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى المنتجات التقليدية.

وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن بنك الكويت الوطني الذي تأسس في العام 1952 كأعرق وأقدم بنك وطني ومؤسسة مالية في دولة الكويت ومنطقة الخليج العربي، هو أحد أكبر وأبرز البنوك العربية، ويتمتع بأعلى التصنيفات الائتمانية في منطقة الشرق الأوسط بإجماع وكالات التصنيف العالمية موديز وستاندرد أند بورز وفيتش، التي أكدت على متانة مؤشراته المالية وجودة أصوله المرتفعة ورسملته القوية وخبرة جهازه الإداري ووضوح رؤيته الاستراتيجية وتوفر قاعدة تمويل مستقرة لديه. كما يحتفظ بنك الكويت الوطني بموقعه بين أكثر 50 بنكا أمانا في العالم للمرة الثانية عشرة على التوالي. ولدى مجموعة بنك الكويت الوطني اليوم أوسع شبكة فروع محلية ودولية تصل إلى أكثر من 150 فرعاً وشركة تابعة تغطي أربع قارات حول العالم، وتنتشر في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا ودول الخليج ومنطقة الشرق الأوسط والصين وسنغافورة.

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>