2.3 مليار جنيه مبيعات مستهدفة لـ «ايديال ستاندرد» خلال 2019

اموال الغد تحاور ماجد أيوب المدير العام التجاري لشركةايديال ستاندرد

  ماجد أيوب: توريد 500 طقم حمام للعاصمة الإدارية.. ندرس إنشاء مصنع جديد للأدوات الصحية خلال 2019

 المشروعات القومية عوضت تراجع القوى الشرائية بنسبة 15%

كشف ماجد أيوب المدير العام التجاري لشركة« ايديال ستاندرد» مصر وافريقيا عن استهداف الشركة وصول حجم مبيعاتها خلال العام المقبل 2019 لنحو 2.3 مليار جنيه بنمو قدره 15% عن قيمة المبيعات المتوقعة خلال العام الجاري البالغة نحو 2 مليار جنيه.

وأضاف في مقابلة خاصة لأموال الغد أن 50% من مبيعات الشركة خلال العام الجاري تأتي عبر التصدير حيث تتواجد الشركة في أسواق الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا ” غانا وكينيا و نيجيريا وتونس والمغرب” كما نسعى للتواجد في جنوب افريقيا رغم المنافسة الصعبة هناك وكذلك في دول الكوميسا ومنها أوغندا وتنزانيا ، مشيرا إلى أن الشركة الأم تقوم باستيراد 85% من انتاج البانيوهات  نظرا لارتفاع جودته وسعره التنافسي.

وقال أيوب ، إن الشركة تعمل في مصر منذ عام 1983 وذلك عبر إنشاء 6 مصانع في مجال الادوات الصحية والخلاطات والبانيوهات وذلك باستثمارات تصل لنحو 500 مليون جنيه.

وأوضح  أن الطاقة الإنتاجية لمصانع الشركة تصل لنحو 1.3 مليون قطعة صيني، و 800 ألف بانيو ، ومن المستهدف الوصول بحجم طاقة مصنع الخلاطات لنحو 1.1 مليون خلاط بنهاية العام الجاري عقب الانتهاء من التوسعات التي يتم إجراؤها عليه حاليا باستثمارات تصل لنحو 100 مليون جنيه، مشيرا إلى أنه من المستهدف أن يتم تصدير 60% من انتاج البانيوهات والخلاطات خلال العام المقبل .

ولفت أيوب إلى أن الشركة تدرس حاليا إجراء توسعات جديدة تتمثل في إنشاء مصنع للأدوات الصحية على مساحة 60 ألف متر بالعاشر من رمضان بتكلفة استثمارية مبدئية تصل لنحو 50 مليون دولار ولكن لم يتم تحديد موعد نهائي لضخ تلك الاستثمارات.

وأكد  أنه بالرغم من تراجع القوى الشرائية في السوق المصرية بنسبة 15% خلال الفترة الماضية إلا أنه كان للمشروعات القومية التي أطلقتها الحكومة مثل العاصمة الإدارية الجديدة والمعلمين الجديدة وسكن مصر ودار مصر تأثيرا إيجابيا على المحافظة على حجم السوق في ذلك القطاع وتعويض تراجع القوى الشرائية حيث تستحوذ على ما يتراوح بين 20-25% من إنتاج الشركة خلال العام الجاري.

وأوضح ايوب أن الشركة تقوم بداية من الشهر الجاري بتوريد 500 طقم حمام متكامل لإحدى المستشفيات بالعاصمة الإدارية الجديدة بقيمة 5 مليون جنيه، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن تظل المشروعات القومية هي المحرك في السوق لمدة 3 سنوات حتى تنتهي المشروعات العقارية الخاصة من الإنشاء والبدء في عملية التجهيز.

وعن تأثير ارتفاع أسعار الطاقة والمحروقات خلال الفترة الماضية على أسعار الشركة، لفت إلى أن دراسة ذلك التأثير سوف تستغرق شهرا ونصفا ولكن من المتوقع ألا تنعكس تلك الزيادات إلا بما يتراوح بين 9-10% فقط على أسعار منتجات الشركة حتى يتم المحافظة على القوى الشرائية، مشيرا إلى أن العام الجاري شهد زيادة بنسبة 17% استمرارا لتأثير تعويم الجنيه.

ونوه ايوب إلى أن 20% من إيرادات الشركة الأم ” الأمريكية” تأتي من خلال شركة ايديال ستاندرد مصر، لافتا إلى أن الشركة تستهدف الاستحواذ على ما بين 30-31% من حجم سوق الأدوات الصحية في مصر.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>