«مدبولى وكامل الوزير» يتابعان موقف تنفيذ المشروعات المشتركة بين «الإسكان» و«الهيئة الهندسية»

مصطفي مدبولى - رئيس الوزراء

مصطفي مدبولي - رئيس الوزراء

الهيئة الهندسية تبدأ تسليم وحدات الإسكان الاجتماعى تباعا وحتى نهاية ديسمبر المقبل..وموعد نهائى لـ”دار مصر” آخر مارس

عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعا مع اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لمتابعة موقف تنفيذ المشروعات المشتركة بين وزارة الإسكان والهيئة الهندسية، فى قطاعات الإسكان، والمرافق، والطرق.
وصرح الدكتور مصطفى مدبولى بأن مسئولى الهيئة الهندسية عرضوا موقف تنفيذ وحدات الإسكان الاجتماعى، ومشروع “دار مصر”، التى تتولى الهيئة الهندسية تنفيذها لصالح وزارة الإسكان، وتم التأكيد خلال الاجتماع على بدء تسليم وحدات الإسكان الاجتماعى تباعا، بداية من 30 يونيو الجارى، وحتى آخر ديسمبر المقبل، وشدد اللواء كامل الوزير على أنه سيتم الالتزام بهذه المواعيد، خاصة أن هناك تعليمات من الرئيس بسرعة الانتهاء منها، حيث إن الهيئة تتولى تنفيذ الوحدات بمدن بها أعداد كبيرة من الحاجزين، مثل بدر، والعبور، وحدائق أكتوبر، وجمصة، وغيرها.

وتم الاتفاق على سرعة صرف التعويضات الخاصة بالمقاولين، وأكد مسئولو وزارة الإسكان، أنه تم حتى الآن صرف 283 مليون جنيه تعويضات لوحدات الاسكان الاجتماعى التى تنفذها الهيئة الهندسية، بالمدن الجديدة، وهناك 370 مليون جنيه أخرى جاهزة للصرف.

وأوضح وزير الإسكان أنه فيما يخص تنفيذ وحدات المرحلتين الأولى والثانية بمشروع “دار مصر” للإسكان المتوسط، والتى تنفذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، فقد تم التأكيد خلال الاجتماع على أنه تم تسليم 651 عمارة حتى الآن، ويتم حاليا تسليم 175 عمارة أخرى، وأعلن مسئولو الهيئة الهندسية أنه سيتم تسليم باقى العمارات تباعا حتى آخر مارس المقبل، بينما أعلن مسئولو وزارة الإسكان الالتزام بصرف أى تعويضات مقررة، لدفع العمل، وتم بالفعل حتى الآن صرف 570 مليون جنيه تعويضات لهذا المشروع.

كما تم عرض موقف تنفيذ 246 عمارة سكنية بالحى السكنى R3، بالعاصمة الإدارية الجديدة، تنفذها الهيئة الهندسية لصالح وزارة الإسكان، حيث أعلن الدكتور مصطفى مدبولى الموافقة على صرف 120 مليون جنيه لدفع العمل بالموقع، وكلف اللواء كامل الوزير بسرعة الانتهاء من هذه الوحدات آخر مارس المقبل.

وشهد الاجتماع عرض موقف مشروعات المرافق التى يتم تنفيذها بواسطة الهيئة الهندسية، وكذا الطرق، والتنسيق مع الوزارة لسرعة الانتهاء من تنفيذها، ومن أهم مشروعات الطرق التى يتم تنفيذها: امتداد محور محمد نجيب، كوبرى تقاطع الطريق الدائرى الأوسطى مع طريق القاهرة/ الفيوم، محور ترعة الطوارىء، تطوير طريق القطامية العين السخنة القديم، وتطوير طريق جنيفة، بطول 85 كم.

وخلال الاجتماع أعلن الدكتور مصطفى مدبولى اعتزازه بالعمل المشترك مع اللواء كامل الوزير، ومسئولى الهيئة الهندسية، وتقدم لهم بالشكر على ما يبذلونه من جهود فى حركة التنمية بمصر بوجه عام، بينما قدم اللواء كامل الوزير التهنئة للدكتور مدبولى، على توليه رئاسة مجلس الوزراء، قائلا: هذا يشرف كل المهندسين، وواجبنا تجاهك، نحن ومسئولو وزارة الإسكان، أن نقدم كل الدعم، وندفع لسرعة تنفيذ كل المشروعات.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>