وزير الطاقة الإماراتي: رفع إنتاج النفط لن يتم بحصص محددة لكل دولة

أسعار البترول

صورة ارشيفية

أكد وزير الطاقة الإماراتي، سهيل المزروعي، أن الالتزام باتفاق مستويات إنتاج النفط بنسبة 100% لن يتم من خلال إعطاء حصص محددة لكل دولة، نظراً لعدم قدرة البعض منها على ضخ المزيد.

وأكد أن بعض الدول سيكون على عاتقها زيادة الإنتاج أكثر من غيرها.

من جهته، قال وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، خالد الفالح، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيريه الروسي والإماراتي، إن زيادة الإنتاج بمليون برميل يوميا ستتوزع بين الدول التي تملك طاقة إنتاجية فائضة، وسيتم تنسيقها من خلال اللجنة الوزارية لمراقبة الإنتاج.

وكان وزير النفط الكويتي، بخيت الرشيدي، قد قال إن لجنة مراقبة تضم دولاً من أوبك وخارجها ستبحث كيفية توزيع زيادات إنتاج النفط بين الدول المنتجة، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية.

وسئل الرشيدي عن آلية توزيع حصص الإنتاج بين الدول الأعضاء من داخل وخارج أوبك بعد التوصل لاتفاق على زيادة الإنتاج بالعودة إلى الالتزام بنسبة 100% بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها من قبل، فقال “إن هذه المسألة ستترك لاحقاً للجنة مراقبة السوق بهدف الوصول إلى أفضل نتيجة لتوزيعها بين الدول الأربع والعشرين المشاركة في اتفاق فيينا”.

وتشارك أوبك وحلفاؤها منذ العام الماضي في اتفاق لخفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يوميا.

وكانت دول منظمة “أوبك” وشركاؤها غير الأعضاء أقروا، أمس السبت، مبدأ زيادة إنتاج النفط الخام لتلبية الطلب المتزايد في الأسواق، بحسب ما أعلنه وزير النفط الأنغولي في أعقاب اجتماع فيينا، وذلك غداة قرار في هذا الصدد ينص على رفع الإنتاج بنحو مليون برميل يومياً بدءاً من يوليو، صدر عن المنظمة.

وقال وزير النفط الكويتي، بخيت الرشيدي، إن أحجام زيادة إنتاج النفط لكل من أعضاء “أوبك” والدول غير الأعضاء لم تتحدد بعد، فيما توقعت سلطنة عمان زيادة إنتاج النفط بما بين 600 و700 ألف برميل يومياً على مدى الأشهر الستة المقبلة، من قبل دول “أوبك” وغير الأعضاء فيها.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>