هيئة البترول: 10% تراجعا متوقعا في استهلاك الوقود خلال الربع الثالث  

صورة ارشيفية

صرح مصدر مسئول بالهيئة العامة للبترول، أن معدلات استهلاك الوقود خلال الربع الثالث من 2018، ستشهد تراجعًا بنسبة تتراوح من 7 إلى 10%، بعد قرار تحريك أسعار المنتجات البترولية السبت الماضي.

أضاف في تصريحات خاصة لـ “أموال الغد”، أن دراسات وضع السوق التي يتم إجراؤها باستمرار قبل أي زيادة في أسعار الوقود ألمحت إلى التراجع المتوقع في استهلاك المواد البترولية خلال العام المالي المقبل 18/2019، موضحًا أن تراجع الاستهلاك سيقلص من عدد الشحنات البترولية المتعاقد عليها من الخارج خلال العام المالي الجديد.

أشار إلى أن مشروعات التكرير التي ينفذها القطاع حاليًا سترفع إجمالي إنتاج الوقود، وبالتالي سد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك التي تتراوح بين 40 و50%، لافتًا إلى أن السولار يعد من أكثر المنتجات التي يتم استيرادها من الخارج بنسبة تصل إلى 50%.

وتستهدف وزارة البترول والثروة المعدنية، رفع إجمالي إنتاجها اليومي من الزيت الخام والمتكثفات الى نحو 36 مليون طن بما يوازي 705 ألف برميل مع بداية العام المالي الجديد، لدعم صناعة التكرير والتوسع في إنتاج الوقود وتقليص الاستيراد.

ورفعت الحكومة في 16 يونيو الماضي، أسعار المنتجات البترولية، حيث زاد سعر لتر بنزين 92 ليبلغ 6.75 جنيه بدلا من 5 جنيهات، وارتفع سعر لتر بنزين 80 ليصل إلى 5.5 جنيه للتر بدلا من 3.65 جنيه، وسعر لتر السولار ليبلغ 5.5 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، وارتفع سعر متر  الغاز للسيارات الى 2.75 جنيه بدلا من 2 جنيه.

كما ارتفع سعر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه للتر بدلا من 6.6 جنيه، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها، بدلا من 30 جنيها، ورفعت الحكومة سعر أسطوانة البوتاجاز التجارية لتصل إلى 100 جنيه بدلًا من 60 جنيها.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>