نائب رئيس «كولدويل بانكر-نيو هومز»: لا طفرات سعرية جديدة بالسوق خلال فترة الصيف .. ونستهدف مبيعات لصالح الغير بقيمة 12 مليار جنيه

حمد بناني، نائب رئيس شركة كولدويل بانكر-نيو هومز للتسويق العقاري

الساحل الشمالي يستحوذ على توجهات العملاء خلال الموسم

انتهاء آجال الودائع الإدخارية يبشر بمبيعات قوية خلال موسم الصيف…وزيادات سعرية تتراوح بين 10 و 15 % خلال العام الجاري

قال محمد بناني، نائب رئيس شركة كولدويل بانكر-نيو هومز للتسويق العقاري، أنه لا يتوقع طفرة سعرية بالسوق العقارية خلال العام الجاري بشكل عام، وخلال فترة الصيف كذلك، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، نظرًا لعدم وجود عوامل تدعم تلك الزيادة، فضلًا عن الاستقرار النسبي للأسعار، بالإضافة إلى عدم قدرة الشريحة السكنية المستهدفة على تحمل أعباء مالية جديدة.

أضاف في حوار لـ”أموال الغد” استمرار الإقبال على الشراء بمنطقة الساحل الشمالي للباحثين عن الـ “seconed home”  خلال موسم الصيف، حيث يزداد حجم الطلب عن المعروض بتلك المنطقة، وهو ما يساهم في تنشيط المبيعات بها، مضيفًا أنه من المتوقع أن تشهد السوق زيادات سعرية طبيعية تتراوح بين 15 و20 % خلال العام الجاري بأكمله.

أوضح أن رفع الدعم المتوقع عن أسعار المحروقات، والمقرر له بنهاية العام المالي الجاري، سيؤثر على تكلفة التنفيذ بالطبع، ولكن دون القدرة على تحديد قيمة الزيادة إلا بعد معرفة السعر الجديد للمحروقات.

أكد أن انتهاء آجال الودائع الإدخارية خلال فترة الصيف يبشر بتحول جزء كبير من تلك السيولة للاستثمار في العقار، وهو ما يعني نشاط حركة المبيعات خلال الصيف المقبل، والتي ستتضمن السكن بغرض الاستثمار وبغرض الاستخدام، لافتًا إلى أن العقار لا يزال هو الملاذ الآمن للاستثمار، نتيجة عدم انخفاض قيمة العقار في السوق المحلية وهو ما يحافظ عليه كمخزن للقيمة.

أضاف أن نسبة المستثمرين في العقار بالسوق المحلية محدودة للغاية، والباقي طلب حقيقي قائم على الزيادة السكانية، وهو ما يعد كلمة السر لبقاء تلك السوق رغم التحديات التي واجهتها خلال المرحلة السابقة، مشيرا إلى أن المطور الذي تمكن من تنفيذ مشروعه قبل تسويقه هو القادر على تحقيق مستهدفاته الربحية، والاستمرار في السوق مهما كان حجم التحديات، مقابل المستثمر الذي قام بالتسويق قبل التنفيذ، والذي قد يواجه تحديات كبيرة تتعلق باستمرار تواجده في السوق،

طالب المطورين العقاريين بدراسة أي زيادات سعرية قبل إضافتها على سعر الوحدة، نظرًا لعدم قدرة العملاء المستهدفين على تحمل أي أعباء إضافية جديدة، وهو ما قد يهدد حركة الشراء في السوق بأكمله، مؤكدًا ضرورة ظهور قطاع التمويل العقاري بقوة خلال الفترة الحالية، سواء بتعديل المنظومة التشريعية الحاكمة لهذا القطاع، أو التوسع في تمويل العملاء وتبسيط الإجراءات التي تشجع المواطنين على شراء العقار وفقًا لنظام التمويل العقاري.

أشار إلى أن شركة كولدويل بانكر-نيو هومز للتسويق العقاري تستهدف تحقيق مبيعات تعاقدية لصالح الغير بقيمة 12 مليار جنيه خلال العام الجاري، بزيادة 20 % عن العام الماضي، مدفوعة بنشاط السوق، والتنوع في محفظة مشروعات الشركة، من حيث المناطق التي تتولى التسويق بها، وطبيعة المشروعات التي تلبي احتياجات كافة العملاء.

توقع زيادة الإقبال على الوحدات المملوكة لوزارة الإسكان ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية بمدينة العلمين الجديدة، والتي تعتزم طرحها الشهر المقبل، نظرًا لعدة عوامل أبرزها؛ الثقة في وزارة الإسكان كجهة حكومية يتم التعامل معها، والثقة في التزامها بتعاقداتها مع العملاء، بالإضافة إلى أهمية المدينة كمشروع قومي قوي وخطة الدولة لتنفيذ مدينة سكنية متكاملة الخدمات.

أضاف أن المدينة ستخدم كافة المواطنين، كما أنها تعد فرصة للشراء في المراحل الأولى منها، والتي تتميز غالبًا بأسعار مميزة، فضلًا عن اعتبارها امتداد لمحافظة الاسكندرية، مما يجعلها مسكن مناسب للعديد من المواطنين بالمحافظة للسكن بها، متوقعًا قدرة الهيئة على تنفيذ وحدات سكنية مميزة وقادرة على المنافسة بالسوق.

أكد أنه رغم عدد الشركات العقارية بالسوق، وإنتاجها السنوي إلا أن الفجوة بين العرض والطلب لا تزال قائمة بل وتتسع سنويًا نتيجة عدم تلبية هذا الطلب، وهو ما يعكس حجم هذا السوق والاحتياج السنوي للعقار، وهو ما يجعل السوق بحاجة لكل ما يتم إنتاجه بها سنويًا، دون منافسة بين الدولة والقطاع الخاص، مشيرًا إلى أن حجم الطلب يمكنه استيعاب أضعاف الشركات الموجودة حاليًا.

أضاف ارتفاع حجم الإقبال على وحدات وزارة الإسكان المنفذة بالعاصمة الإدارية الجديدة، والتي من المتوقع طرحها عقب أجازة عيد الفطر المبارك، وخاصة مع تميز موقع المشروع وتكامل الخدمات به، وحجم الدعم الحكومي الذي يتمتع به المشروع.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>