هل تخفف أوبك القيود على الإمدادات النفطية؟

اوبك - ارشيفية

انخفضت أسعار النفط اليوم الأربعاء بفعل توقعات بأن منظمة أوبك قد تزيد الإمدادات في وقت قريب للغاية ربما في مطلع يونيو على الرغم من الدعم الذي تلقاه السوق من المخاطر الجيوسياسية.

واتفقت أوبك ومنتجون آخرون في مقدمتهم روسيا على خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا حتى نهاية يونيو 2018، لتقليص المخزونات العالمية، لكن المخزون الزائد تراجع الآن مقتربا من المستوى الذي تستهدفه المنظمة.

وقال مصدر نفطي خليجي “كل الخيارات على الطاولة”، مضيفا أن قرارًا بزيادة الإنتاج ربما يُتخذ في يونيو في اجتماع أوبك القادم لتحديد سياسة الإنتاج، لكن لا يوجد حتى الآن رقم محدد للزيادة المحتملة.

وقال مصدر آخر إن أوبك وحلفاءها ربما يقررون تخفيف مستوى الالتزام القياسي المرتفع باتفاق خفض الإمدادات.

ووصل الالتزام إلى مستوى غير مسبوق بلغ 166% في أبريل، وهو ما يعني أن المنظمة خفضت الإنتاج بما يزيد كثيرا عن المستويات المستهدفة.

وقال المصدر الثاني “ندرس احتمالات مختلفة”، مضيفا أنه حتى إذا قررت أوبك تخفيف القيود على الإنتاج في يونيو، فقد يستغرق تنفيذ ذلك ثلاثة إلى أربعة أشهر.

وقال مصدر بأوبك، مشيرا إلى زيادة الإمدادات في اجتماع يونيو “هذا أحد الخيارات”.

ودعا وزير الطاقة السعودي خالد الفالح نظراءه في الإمارات والولايات المتحدة وروسيا وكوريا الجنوبية، وهي أيضا مستهلك رئيسي للنفط، إلى تنسيق إجراء عالمي لتهدئة القلق في السوق العالمية.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>