توقعات بتراجع الطاقات الإنتاجية للمصانع بنسبة 40%  خلال رمضان .. والشركات تلجأ للورديات الإضافية لتعويض الخسائر

بالتزامن مع قدوم شهر رمضان المبارك تتغير أنماط المواطنين الاستهلاكية، كما تختلف الطاقات الإنتاجية للمصانع، حيث تتجه أغلب المصانع والمؤسسات  لتقليص عدد ساعات العمل، وينخفض انتاجية العامل تأثراً بصيامه وهبوط قوته العملية .

وهذا التراجع يؤثر بالسلب علي معدلات الإنتاج وبالتالي يقل المعروض في الأسواق ،مما يجعل  الصناع والمنتجين يتجهون لتكوين مخزون استراتيجي خلال الشهور التي تسبق شهر رمضان ، لتعويض النقص في الطاقة الإنتاجية .

يأتي ذلك التراجع المتوقع في ظل حالة الإرتفاع غير المسبوقة بمؤشرات نمو  الانتاج الصناعى المصري، والذى عكسه تقرير مجلة الإيكونميست الصادر في يونيو ٢١٠٧ ، حيث أكد تفوق مصر فى معدل نمو الإنتاج الصناعى فى يونيو 2017 مقارنة بجميع دول العالم بارتفاع قدره 33% .

أكد محمد خميس رئيس جمعية مستثمري السادس من أكتوبر أن معدل الأداء ينخفض خلال شهر رمضان نظرا لتقليل عدد ساعات العمل ، مما يؤثر على الطاقة الإنتاجية لبعض المصانع ، خاصة أن بعض الشركات تعمل على إعطاء إجازات جماعية كأيام الخميس والجمعة والسبت .

وأوضح أن المصانع تعمل وفقا لمعدل الطلب في شهر رمضان ، حتى لاتتعرض للخسائر في ظل انشغال المواطنين خلال هذا الشهر بشراء السلع الغذائية بشكل كبير.

أشار خميس إلى أن إتجاهات المواطنين الشرائية خلال الموسم الرمضاني ترتكز على الصناعات الغذائية والسلع الأساسية ، فيما تعاني قطاعات الهندسية والكهربائية والكيماوية من التراجع الكبير خلال الموسم .

وقال د. كمال الدسوقي نائب رئيس غرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، إن شهر رمضان يشهد سنويا تراجعا بنسبة ٣٠-٤٠٪ في الطاقات الإنتاجية في بعض الصناعات، خاصة في ظل تقليص ساعات العمل لتصبح من الساعة  ٩ صباحا إلى الساعة ٢.٥ ظهرا.

ارجع ذلك إلى انخفاض إنتاجية العامل خلال ذلك الشهر خاصة عندما يتواكب مع فصل الصيف ، موضحا أنه بالرغم من تأثير ذلك على نتائج الشركات خلال العام ولكن المصانع تتدارك ذلك من خلال توزيع الطاقات الإنتاجية الخاصة بذلك الشهر على باقي اشهر العام لتفادي حدوث أية خسائر.

أشار الدسوقي إلى أنه من الممكن الاقتداء بما يحدث في بعض الدول مثل الصين وكذلك الدول الأوروبية في إعطاء اجازات للعمالة خاصة في موسم الصيف تصل ١٦ يوما في اوروبا،  و ٢٠ يوما في الصين ويمكن تطبيق ذلك في شهر رمضان بمصر.

من جانبه أوضح أيمن رضا الأمين العام لجمعية مستثمري العاشر من رمضان، إن المصانع تحاول أن تتدارك تراجع إنتاجية العمال في شهر رمضان من خلال العمل بنظام الورديات سواء الصباحية أو المسائية مع تحملها تكلفة وجبات الإفطار أو السحور وذلك من أجل الالتزام بتوفير المنتجات المتعاقد على توريدها للجهات الأخرى

اتفق معه محمد جنيدي رئيس نقابة المستثمرين الصناعيين، مؤكداً أن القطاع الصناعي دائما ما يعاني خلال موسم  شهر رمضان من حدوث تراجعات ملحوظة في معدلات الإنتاج في  ظل تزامنه مع فصل الصيف ، وكذلك في تغير نمط الاستهلاك والذي يتجه بشكل كبير نحو الطعام ، حيث يمثل نحو ٥٠ إلى ٦٠٪ من الدخل .

وأشار إلى أن أصحاب المصانع يضطرون إلي تقليل الورديات خلال شهر رمضان ، خاصة في أوقات الفطار والسحور ، مما يدفع إلي تراجع الطاقة الإنتاجية للمصانع  بنحو 10 إلى 20 % خلال هذا الشهر.

أوضح جنيدي أن الموسم خلال العام الجاري يختلف عن المواسم الماضية ، نظرا لقدوم رمضان مع موسم الامتحانات والتي تلتهم جزء كبير من دخول المواطنين .

أضاف أنه يتم تعويض ذلك التناقص الإنتاجي عقب إنتهاء أجازة عيد الفطر من خلال عمل ورديات إضافية للعاملين  ، مشيرا إلى أن تلك العوامل تزيد من القيود والأعباء الملقاة على المصنعين رغم تنامي رغبة الحكومة في الإعتماد على الصناعة الوطنية لتدبير كافة مدخلات الإنتاج اللازمة للمشروعات العملاقة التي تنفذها الدولة حاليا .

وقال المهندس بهاء العادلي رئيس جمعية مستثمري بدر، إن المصانع تواجه مشكلة كبيرة خلال شهر رمضان تتمثل في افتقاد العمال لثقافة العمل خلال هذا الشهر حيث تنخفض إنتاجية العامل بشكل كبير.

وأضاف أن المصانع تتأثر بشكل عنيف نتيجة تراجع الطاقات الإنتاجية خاصة وأن العمالة تعاني من الخمول في نهار رمضان وتقل إنتاجية العمل بنسبة تصل ٥٠٪ في بعض الصناعات التي تعتمد على الأعمال اليدوية والتي تقوم به العاملات النساء.

أشار العادلي إلى وجود مشكلة أخرى تتمثل في انخفاض ساعات العمل لنحو ٧ ساعات فقط فذلك ايضا يؤثر على خفض الطاقة الإنتاجية بما يمثل تحميل على تكلفة الإنتاج وخسائر للشركات بنهاية العام، موضحا أن بعض الشركات تقوم بعمل ورديات ليليه للتغلب على مشكلة انخفاض الإنتاجية بالوردية النهارية ولكن ذلك لا تقدر عليه كل الشركات.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>