السيسى : مصر اختارت البناء والتنمية على أرض سيناء باعتباره خياراً استراتيجياً

الرئيس عبد الفتاح السيسي

الرئيس عبد الفتاح السيسي

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الاحتفال بالعيد 36 لتحرير سيناء يؤكد أن الشعب المصرى لا يفرط فى أرضه، وأنه قادر على حمايتها حربا وسلاما.

وأضاف الرئيس السيسي، فى خطابه لجموع الشعب المصرى بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء، أن الأطماع فى سيناء لم تنته، مشيرا إلى أن من حق الشعب المصرى أن يفخر بأبنائه الأوفياء من القوات المسلحة والشرطة.

وتابع الرئيس السيسي خطابه للمصريين قائلا: “لقد تعلمنا من الحروب المتلاحقة ومفاوضات السلام الصعبة أن الحق المسنود بالقوة تعلو كلمته وينتصر فى النهاية، وأن الشعب المصرى لا يفرط فى أرضه وقادر على حمايتها”، مشددا على أن تحرير سيناء حتى آخر شبر كان ثمرة كفاح الشعب المصرى، الذى حقق هذا بالمعاناة والتعب والدم والعمل والتضحية والثأر، وكان فى طليعة الشعب ومقدمته أبناؤه البواسل من القوات المسلحة التى صانت الأمانة وكانت على قدر المسؤولية التاريخية العظيمة، فأثبتت مجددا أنها نبت قاهر لهذا الشعب الصامد الأصيل.

أكد إن مصر عقدت العزم ومضت فى طريق البناء والتنمية، مشيرا إلى أن الدولة المصرية تبنت خيار البناء والتنمية باعتباره خيارا استراتيجيا.

وأضاف أن ذكرى تحرير سيناء ستبقى عيدا لمصر وكل المصريين، مؤكدا أن الجميع سطروا ملحمة وطنية وتفانيا كبيرا لحفظ الوطن.

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن الأطماع والتهديدات وإن تغيرت طبيعتها، إلا أنه لم تنته ولم تقل خطورتها، مشيرا إلى أننا نواجه تنظيمات إرهابية ممولة ومدعومة من بعض الدول.

استطرد “بعد 36 عاما من تحرير سيناء ننظر، أين نحن الآن؟ ماذا حققنا؟ وكيف يمضى طريقنا نحو المستقبل؟ فلا يخفى عليكم أن الأطماع لم تنتهِ، وأن التهديدات وإن تغيرت طبيعتها فإن خطورتها لم تقل”.

تابع الرئيس كلمته للشعب المصرى بالقول، إننا نواجه منذ سنوات هجمات شرسة من تنظيمات إرهابية مدعومة وممولة من دول وجهات منظمة، شبكة كبيرة من التنظيمات الإرهابية استطاعت فى السنوات الأخيرة استغلال حالة الفوضى السياسية التى ضربت المنطقة، لتحتل أراضى واسعة فى دول شقيقة، وزيّن لها الوهم أنها قادرة على فعل ذلك فى أرضنا الغالية.

لفت إن الحفاظ على أمن وطن كبير بحجم مصر، فى منطقة صعبة وعالم مضطرب وملىء بالأزمات، من غياب الأمن، والانقسام الطائفى والسياسى، وانهيار الدول، أمر يستوجب منا التوقف أمامه، موضحا أن ما يحدث فى المنطقة شاهد على تفرد وصلابة المصريين وقدرة الجيش ومؤسسات الدولة المصرية.

أضاف “نجدد العهد فى ذكرى تحرير سيناء على مواصلة العمل من أجل صون كرامة الوطن فى سيناء، وجميع أنحاء مصر، حافظين كل ذرة رمل من ترابه المقدس”.

تابع “مصر تبنت خيار التنمية الشاملة المستدامة باعتباره الطريق نحو المستقبل اللائق لشعب مصر”، مؤكدا أن مستقبل الأوطان لا تصنعه الشعارات والمزايدات، ومقدرات الشعوب لا يمكن تركها عرضة للأوهام والسياسات غير المحسوبة.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>