«المجموعة الدولية» تعثُر على بقايا أضخم الحيوانات المنقرضة في بريطانيا

اكتشفت مجموعة دولية من علماء الحفريات عظم فكّ زاحف بحري قديم، يبلغ عمره 205 ملايين سنة، ويعد أكبر الحيوانات المنقرضة على الإطلاق.

ويعود هذا الجزء من الهيكل العظمي، الذي عثر عليه العلماء على شاطئ قرية ليلستوك في بريطانيا، إلى حيوان (إيكثيسوروس) العملاق الذي يبلغ طوله 26 مترا.

ويبلغ حجم هذا الحيوان البحري المنقرض متوسط حجم الحوت الأزرق، أكبر الكائنات الموجودة على سطح الأرض في وقتنا هذا.

وعثر على بقايا الحيوان المنقرض عام 2016، وبين العلماء أنها من الفك السفلي، وقارنوها مع بقايا فك الإكثيوصورات الأخرى التي تنتمي إلى “Shonisaurus sikanniensis” والتي يصل طولها إلى 21 مترا.

وأظهرت نتائج المقارنة أن الأنواع الجديدة من “Ichthyosaur”، يجب أن تكون أكبر بنسبة 25%، لأنها عاشت في أواخر العصر الترياسي (حقبة الميسوزية)، عندما كانت الديناصورات تعيش على الأرض.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>