التشيك ترفض إتمام شراء صفقة رادارات إسرائيلية

رئيس التشيك ميلوس زيمان

رفضت وزارة الدفاع فى جمهورية التشيك التوقيع على صفقة شراء رادارات عسكرية من إسرائيل من طراز “ايه ال ام – 2084” والتى تتميز بقدرها على الرصد الرادارى متعدد الأبعاد والذى تنتجه المؤسسة الإسرائيلية للصناعات الجوية المتطورة.

وبرر وزير الدفاع التشيكى كارل سليتشوفا رفض التوقيع على الاتفاقية بأنه ردة فعل على عدم إقرار حلف شمال الأطلنطى حتى الآن ربط شبكة الرادارات التى كان مزمعا شراؤها من إسرائيل بالشبكة الرادارية الموحدة للحلف.

وكانت وكالة أمن الدفاع الرقمى والفضائى فى جمهورية التشيك قد رفضت المصادقة على اتفاقية أولية بين وزارة الدفاع التشيكية وإسرائيل على شراء ثلاث وحدات من الرادار “ايه ال ام – 2084” بقيمة تصل إلى 3.6 مليار كروانة تشيكية / 175 مليون دولار أمريكى، دونما ضمان عمل الربط اللازم لها بشبكة الناتو الرادارية الموحدة وانتظار موافقة الحلف على ذلك وهو ما لم يتم، وتسعى جمهورية التشيك إلى إحلال الرادارات الإسرائيلية الجديدة محل الرادارات السوفيتية العتيقة التى لا تزال فى خدمة القوات المسلحة التشيكية، وتعمل وزارة الدفاع التشيكية على التجهيز لخوض جولة تفاوض جديدة مع حلف شمال الأطلنطى لتأمين تلك الموافقة وهو ما تحدد له نهاية أبريل 2018 .

 

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>