وزير البترول: 50 مليون دولار استثمارات مشروع مشتقات الميثانول بميناء دمياط

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إن إجمالي استثمارات مشروع مشتقات الميثانول الجديد بميناء دمياط، تصل إلى 50 مليون دولار، والذي سيدعم قدرة الدولة على تنمية صناعة البتروكيماويات والأسمدة.

جاء ذلك خلال وضع حجر الأساس لمشروعي مشتقات الميثانول الجديد -التابع لشركة السويس لمشتقات الميثانول-، والرصيف البحري لتصدير سماد اليوريا والأمونيا السائلة التابع لشركة مصر لإنتاج الأسمدة “موبكو “، واللذان يتم إنشائهما بميناء دمياط، وذلك بحضور الدكتورهشام عرفات وزير النقل، والدكتور إسماعيل طه محافظ دمياط، والمهندس محمد سعفان وكيل أول الوزارة لشئون البترول، و الدكتور سعد هلال رئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات، و اللواء أيمن صالح رئيس هيئة موانىء دمياط.

أضاف الملا على أن المشروعين يأتيان تحقيقاً لسياسة الدولة في تنويع وزيادة الاستثمار وكذلك تنفيذاً لاستراتيجية قطاع البترول في تعظيم الاستفادة من الثروات الطبيعية، وإقامة مشروعات بتروكيماوية تضيف للصناعة المصرية والاقتصاد الوطني.

أشار إلى أن مشروع الميثانول الجديد يُعد حلقة جديدة تضاف لصناعة البتروكيماويات المصرية ويخدم صناعات الأسمدة والخرسانة الجاهزة والمواد اللاصقة، فيما يعمل رصيف التصدير البحرى الذى تبلغ استثماراته 180 مليون دولار، على سهولة تصدير سماد اليوريا و الأمونيا السائلة لدول العالم؛ من خلال رصيف متخصص يخفف العبء عن ميناء دمياط بتوفير الرصيف المستخدم حالياً لتصدير منتجات أخرى.

لفت إلى أن تبنى قطاع البترول إدارة مشروعاته بصفة عامة ومشروعات البتروكيماويات على وجه الخصوص بفكر اقتصادى يعطى حافزاً قوياً للمستثمرين القائمين ويعمل على جذب استثمارات جديدة لهذه الصناعة الحيوية .

وأكد المهندس جودت الصادق رئيس شركة السويس لمشتقات الميثانول، أن مشروع الميثانول الجديد يهدف لإنتاج 18 ألف طن من اليوريا فورمالدهيد تركيز 85 ، و34 ألف طن سنوياً من اليوريا فورمالدهيد تركيز 65 ، و26 ألف طن من النفتالين فورمالدهيد المسلفن سنوياً، وهو أحد مشروعات التكامل بين شركات البترول حيث يتم تغذيته بالميثانول من شركة إيميثانكس واليوريا من شركة موبكو والصودا الكاوية من شركة البتروكيماويات المصرية، كما يعمل على استغلال المرافق والتسهيلات المتاحة بشركة إيميثانكس.

كما أوضح المهندس إبراهيم عبدالسلام رئيس شركة موبكو أن تنامي صادرات الشركة واتجاهها لفتح أسواق جديدة لمنتجاتها إلى جانب الأسواق الحالية أحد العوامل الرئيسية لهذه التوسعات، مشيراً إلى أن الرصيف البحري الجديد يبلغ طوله 185 متراً وعرض 25 متراً ، كما سيتم إنشاء مخزن يوريا بجوار الرصيف بسعة 60 ألف طن، وإنشاء وحدة تفريغ شاحنات اليوريا سعة 500 طن في الساعة لنقل منتج اليوريا من المصنع بالمنطقة الحرة إلى المخزن وكذلك مد خط أنابيب قطر 16 بوصة بطول 2 كم لنقل الأمونيا للسفن ورصيف بديل لخدمات تشغيل محطة شركة التعاون للبترول.

أشار إلى أن المشروع سينفذ على مرحلتين وهما مرحلة الأعمال البحرية وتشمل تكريك 600 ألف متر مكعب لتعميق المياه بمنطقة الرصيف وتشمل المرحلة الثانية إنشاء رصيف وتسهيلات تراكي السفن.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>