التمثيل التجاري: ١٣.٥٪ نموا بالتبادل التجاري بين مصر والهند لتسجل ٣.٥ مليار دولار خلال ٢٠١٧

كشف أحمد عنتر رئيس جهاز التمثيل التجاري عن ارتفاع حجم التجارة بين مصر والهند خلال العام الماضي لتسجل نحو ٣.٥ مليار دولار بنمو قدره ١٣.٥٪ عن نفس الفترة من ٢٠١٦.

وقال  إن قيمة الصادرات المصرية للهند بلغت  ١.٢مليار دولار بزيادة بلغت نسبتها 15.5% مقارنة بعام 2016 ،في حين بلغت قيمة الواردات المصرية من الهند خلال عام 2017 حوالي 2.3 مليار دولار بنسبة زيادة 12.49%  مقارنة بعام 2016.

وأوضح عنتر أن  أهم بنود الصادرات المصرية للهند تتمثل في الفوسفات الصخري بأنواعه – غاز بترولي – القطن الخام – فحم مجمر (كوك) او نصف مجمر -منتجات الزجاج –  البرتقال الطازج -بذور وثمار ونوي من الأنواع المعدة للبذار ، في حين تتمثل أهم الواردات المصرية من الهند في  لحوم جاموسى مشفاه- غزول أقطان- بولي اثيتالات- سيارات ركوب و قطع غيار السيارات.

جاء ذلك فى اطار فعاليات الدورة السابعة للجنة الوزارية المصرية الهندية المشتركة التي عقدت بالعاصمة نيودلهي برئاسة وزيرا الخارجية بالبلدين والتي

وأضاف عنتر أن اللجنة الفرعية قد ناقشت عدد من الموضوعات المتعلقة بتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي المشترك خاصة فى ظل العلاقات التاريخية التى تربط كلا البلدين.

ولفت إلى ان المرحلة الماضية شهدت تطوراً ملحوظاً فى مستوى التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين الجانبين خاصة بعد الزيارة الناجحة للرئيس عبد الفتاح السيسي لدولة الهند خلال عام 2016 والتى اسهمت فى جذب عدد من كبرى الشركات الهندية للاستثمار فى مصر، فضلا عن الاستراتيجية المتكاملة التى اطلقتها وزارة التجارة والصناعة لتعزيز التنمية الصناعية والتجارة الخارجية والتى وضعت رؤية واضحة لتنمية وتطوير منظومة التجارة والصناعة فى مصر حتى عام 2020 .

وأشار عنتر  إلى  أنه تم التأكيد خلال الاجتماع على أهمية تيسير نفاذ السلع بين البلدين بما يسهم فى احداث طفرة فى معدلات التبادل التجاري وتعزيز التعاون المشترك في مجال تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وريادة الاعمال ، وكذا التعاون في المجال الجمركي، لافتاً إلى أنه تم الاتفاق مع الجانب الهندي على تفعيل مذكرات التفاهم الموقعة بين الجانبين في مجالات تطوير وتحديث مراكز التدريب المهني ، وتشجيع المشاركة في المعارض العامة والمتخصصة التي تقام دوريا في البلدين، بالاضافة إلى تنمية التعاون في مجال صناعة الغزل والمنسوجات، وجذب الاستثمارات إلى جانب التعاون في مجال الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة.

وأكد أنه تم ايضا الاتفاق على دعم سبل التعاون الإقليمي المشترك بين مصر والهند للتوجه نحو السوق الأفريقي وذلك للاستفادة من اتفاقات التجارة الحرة الموقعة بين مصر وعدد من التجمعات الإقليمية الافريقية وأخرها اتفاق التجارة الحرة القارية الافريقية والذى تم اطلاقه منذ ايام ويضم 44 دولة

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>