” حماية المستهلك” يتقدم ببلاغ ضد شركات الحديد  بسبب تخفيض الطاقة الإنتاجية 

اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك

قرر اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك إحالة  “مصانع الحديد والصلب ” إلى جهاز حماية المنافسة لمخالفة هذه المصانع لقانون المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

و أوضح أن الجهاز ورد إليه معلومات عن أرتفاع أسعار بعض المنتجات مثل الحديد والصلب دون أي أسباب واضحة في المدخلات أو عناصر التكلفة بهم حيث بلغ سعر التحرك في السعر في الأسواق  خلال شهر فبراير 2018 مابين  12100و12300 جنيها للطن بينما بلغ سعر تحرك السعرفي السوق خلال شهر مارس 2018 12600 و 12900 جنيها للطن .

وأضاف أن هذا الأرتفاع في الأسعار غير مبرر خاصة مع عدم وجود أي تغير في عناصر التكلفة أو المدخلات في صناعة حديد التسليح قد تؤدي الي هذا الأرتفاع في الأسعار.

ولفت يعقوب إلى أنه أثناء انعقاد مؤتمر” أخبار اليوم الأقتصادي الرابع”قد صرح أصحاب هذه المصانع من أن الأنتاج الفعلي لهذه المصانع حوالي 7 مليون طن سنويا على الرغم من أن الطاقة الإنتاجية القصوى لمصانع الحديد والصلب من حديد التسليح  من المفترض أن تتراوح ما بين 11 مليون الى 12 مليون طن سنويا .

وتابع أن ما نتخوف منه من أن يكون هذا التخفيض المتعمد في الإنتاج بهدف زيادة الأسعار خاصة في ضوء الثورة المعمارية التي تشهدها البلاد الأن مما قد يسبب أضرار بالمستهلك المصري والأقتصاد القومي مما يعد مخالفا لقانون المنافسة ومنع الممارسات الأحتكارية .

ونوه أنه لذلك أحال الجهاز هذه الشكوي إلى جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية لوقوعها ضمن دائرة اختصاصاته ،وانطلاقا من دور الجهاز في حماية حقوق المواطنين وحفظ مصالحهم في ضوء قانون حماية المستهلك رقم 64 لسنة 2006.

وأكد يعقوب على متابعة جهاز حماية المستهلك لسبل التعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية لصون حقوق المستهلك ومصالحه .

، وطالب  المستهلكين بمعاونة الجهاز من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أية شكاوى لديهم حتى يتمكن جهاز حماية المستهلك من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق .

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>