“يوتيوب” تطلق أول منصة لدعم صناع المحتوى بالشرق الأوسط في دبى

أعلنت منصة YouTube اليوم عن افتتاح أول YouTube Space لها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مدينة دبي للاستوديوهات، لدعم صناع المحتوى عبر توفير أحدث أجهزة الإنتاج.

تعدّ المساحة الإبداعية العاشرة من نوعها على مستوى العالم، مخصّصة حصريًا لمنشئي المحتوى على منصّة YouTube، حيث سيحظوا بفرصة استخدام أجهزة الصوت والإضاءة والمونتاج بشكل مجاني، بالإضافة إلى برامج التدريب وورش العمل المستمرة.

وقد زار حتّى الآن أكثر من 440,000 شخص مساحات YouTube  حول العالم منذ عام 2012.

قال ديفد ريبرت، رئيس برنامج YouTube Spaces في أوروبا، والشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “صناع المحتوى هم أساسا الـ YouTube، ودعمهم يعد من أهم أولوياتنا.

أضاف :”نحن فخورون بنمو المحتوى العربي على المنصة الذي ابتكره مختلف المواهب العربية من المنطقة، ونسعى لتكون مساحة YouTube Space  في دبي مركزاً ليس فقط لمساعدة منشئي المحتوى على إنتاج فيديوهات جديدة يتابعها الملايين، بل تشجعيهم على تجربة أنماط وأفكار مختلفة في الإنتاج. توفّر منصّة YouTube منصة كبيرة للإبداع، وستكون إحدى الأدوات التي تشجّع صناع المحتوى على رواية القصص المميزة.”

وقال ماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للاستديوهات: “يسعدنا أن يتم اختيار مدينة دبي للاستديوهات لأول مساحة YouTube إبداعية في المنطقة، مضيفًا أن صناعة المحتوى أصبحت أمراً بالغ الأهمية للمشاهدين.

وأكد أن مع إطلاق مساحة يوتيوب الإبداعية، تهدف مدينة دبي للاستديوهات إلى توفير بيئة داعمة يستطيع من خلالها المبدعون أن يصنعوا محتوى مبتكراً يمكنه أن يعبر الحدود وأن يكون له أثر على فئات اجتماعية واسعة. ومن الأهمية أن ندعم الأفراد في مجال صناعة المحتوى وتطويره، وأن نعمل أيضاً على تنمية القطاع ككل. ونحن سعداء بهذه الشراكة ونتطلع إلى الفرص الجديدة التي سيسهم موقع يوتيوب في استقطابها إلى مدينة دبي للاستديوهات والمنطقة.”

وقال روبرت كينكل، رئيس قسم الأعمال في YouTube: “شهدنا على مدار السنوات الماضية جرأة المحتوى للمبدعين العرب على مستوى المنطقة والشرق الأوسط، شاركوا أفكارهم من خلال منصّة YouTube. وإن نظرنا إلى المنصة قبل خمس سنوات، لم يكن هناك سوى عدّة قنوات تخطّت المليون مشاهد. واليوم، بات لدينا أكثر من 200 قناة تخطّت المليون مشاهدة!

صُمم برنامج YouTube Spaces لدعم جميع منشئي المحتوى، من كافّة المستويات. سيتمكّن أصحاب القنوات ذات 1,000 مشترك من حضور ورش العمل والفعاليّات التي ستعقد في المساحة الإبداعية. في حين سيتمكّن أصحاب القنوات التي يزيد عدد متابعيها عن 10,000مشترك من استخدام موارد الإنتاج المتوفّرة، والتي تضم اثنين من الاستديوهات العازلة للصوت، مع أجهزة المونتاج وأحدث الكاميرات والميكروفونات، بالإضافة لغرفة التحكم.

وسيتم إطلاق ورش عمل عديدة تلبي مختلف الاحتياجات والاهتمامات، من خلال محاور تتراوح من الإخراج والتنمية الإبداعية إلى تطوير الأعمال. يجب على جميع منشئي المحتوى حضور ورشة عمل إلزامية لمدة يوم واحد، قبل استخدام الأدوات الموجودة في المساحة الإبداعية.

تعد المساحة الجديدة هامة جدّاً لمنصة YouTube في المنطقة، في ظل الزيادة المستمرة في عدد القنوات التي تصنع محتوى على المنصة حيث زادت بنسبة 160% خلال السنوات الثلاث الماضية. واليوم، يوجد أكثر من مئتي قناة ذات مليون متابع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وحوالي 30 ألف قناة ممن لديها أكثر من عشرة آلاف متابع.

يجدر بالذكر أن إمكانية الحجز ستكون محدودة على مدار شهرين بعد الافتتاح الرسمي  ل YouTube Space، وسيتمكن منشئو المحتوى من حجز الاستديوهات والموارد المتوفرة عبر تعبئة الاستمارة على الموقع الإلكتروني.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>