بنك التسويات يحذر من أزمة مصرفية في 3 دول

حذر بنك التسويات الدولي من أن 3 دول بين الاقتصادات الأكثر تعرضاً لخطر أزمة مصرفية.

وقال البنك في تقرير له، أن كندا التي شهدت أسرع وتيرة نمو اقتصادي منذ 2011 في العام الماضي، قد تشهد أزمة مصرفية نتيجة ائتمانات الأسر المبالغ فيها، ومستويات ديون عالية، مشيراً إلى أن مشكلة اقتراض الأسر موجودة أيضاً في الصين وهونج كونج.

وذكر محللو البنك أن المؤشرات الآن ترمز إلى تراكم المخاطر في الاقتصادات المتنوعة، لكن بالرغم من ذلك فإن دراسة البنك أظهرت أن إيطاليا -على سبيل المثال- لا تعاني من مخاطر على الرغم من صراعها مع النمو الاقتصادي البطيء.

وعلى الرغم من أن الصين إحدى الدول المهددة، فإن المؤشر الرئيسي المعروف بالفجوة بين الائتمان إلى الناتج الإجمالي المحلي أظهر تحسناً، ما يدل على أن الحكومة حققت تقدماً في الدفع إلى تقليل مخاطر القطاع المالي.

وتسعى الصين إلى تقليل الديون التي تعد أكبر مشكلة تهدد اقتصادها، ووفقاً لبيانات فبراير الماضي، انخفضت قروض البنوك الجديدة هناك 839.3 مليار يوان، اي ما يعادل 132.4 مليار دولار في فبراير الماضي، ومقابل 2.9 تريليون يوان في يناير.

وتراجعت تلك الفجوة في الصين إلى 16.7% خلال الربع الثالث من 2017، وهو أقل مستوى منذ 2012، مقابل 28.9% في مارس 2016.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>