” التنمية الصناعية” توقع بروتوكول تعاون مع بنك قناة السويس  لتوفير تسهيلات تمويلية للمستثمرين

أحمد عبد الرازق رئيس هيئة التنمية الصناعية

أحمد عبد الرازق رئيس هيئة التنمية الصناعية

وقع المهندس أحمد عبد الرازق رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية  بروتوكول تعاون مع حسين رفاعى  رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك قناة السويس  بهدف تمويل وحدات في المدن الصناعية الجديدة التي تشرف عليها الهيئة.

وقال إن البروتوكول يأتي  انطلاقاً من الرغبة المشتركة بين كلا من الجانبين لتنمية الاستثمار الصناعي في مصر،  واستكمالا لسلسلة البروتوكولات التي وقعتها الهيئة مع البنوك لدعم مبادرة “مصنعك جاهز بالتراخيص” من خلال توفير التيسيرات التمويلية اللازمة لصغار المستثمرين ورواد الاعمال , عبر توفير نظام سداد ميسر لثمن الوحدة الصناعية .

وأوضح عبد الرازق أن ذلك يأتي تحت مظلة مبادرة البنك المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة وفي إطار استراتيجية الهيئة لتيسير إجراءات التخصيص والتراخيص وإزالة كافة المعوقات التي تواجه المستثمر.

وأشار إلى استمرار قيام الهيئة بدورها في العمل علي النهضة بالقطاع الصناعي مما يوفر العديد من الفرص لتوسيع نطاق هذا التعاون مستقبلاً  ، مضيفا ان البروتوكولات تعكس  حرص الهيئة بالتعاون مع البنوك علي المساهمة في تنمية الاقتصاد القومي ودعم وتشجيع الصناعة المصرية تماشيُا مع توجه الدولة بالتيسير علي المستثمرين وتطوير قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسط.

ولفت عبد الرازق إلى أن مبادرة مصنعك جاهز بالتراخيص تأتي في إطار مخطط الوزارة لدعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة  يستهدف طرح 22 مجمع صناعي متخصص للصناعات الصغيرة والمتوسطة في 14 محافظة حتى عام 2020  .. حيث تتولى الهيئة في إطار المبادرة عملية إنشاء مباني المصانع وامدادها بالمرافق واصدار التراخيص الخاصة بها واتاحتها جاهزة للمستثمرين بسعر التكلفة الفعلية للمرافق ومباني الوحدات الصناعية , دون أي تربح من قبل الهيئة

وأكد أن  مشاركة بنك قناة السويس في المبادرة يترجم الدور الوطني للبنوك لدعم الصناعة في المرحلة الحالية  موضحا ان تعامل المستثمر مع البنوك تحت مظلة الهيئة كوسيط يزيل العديد من المعوقات في الإجراءات للمستثمر.

ولفت عبد الرازق إلى استفادة الهيئة من القدرات التي يملكها البنك في التقييم  المالي ودراسات الجدوى المالية التي يقدمها المستثمر بالتوازي مع التقييم الفني الذي تقوم به الهيئة لضمان وصول التمويل لمستحقيه من رجال الصناعة الجادين ، موضحا أن هذا التعاون مجرد بداية حيث ان هناك عده محاور  لأعمال التنمية الصناعية والعديد من المشروعات الاستراتيجية خلاف مشروع المجمعات الصناعية يمكن تحقيق الاستفادة والتعاون  مع البنوك لإنجازها من خلال صيغة تعاون اكثر شمولا جاري القيام بها

وأعلن حسين الرفاعي رئيس بنك قناة السويس والعضو المنتدب أن البنك سيقوم بتخصيص حوالى 100 مليون جنيه مصري كبداية تمويل الوحدات الصناعية التي ستقوم هيئة التنمية الصناعية بتوفيرها لمستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مختلف المناطق الصناعية الخاضعة لإشراف الهيئة، ولن يقتصر دور البنك علي التمويل فقط وانما سيقوم بتوفير الخدمات المصرفية المتكاملة المطلوبة لمستثمري تلك المشروعات بما فيها الاستشارات المالية.

وأضاف  أن رؤية البنك في اطار هذا التعاون مع هيئة التنمية الصناعية ان يكون البنك بمثابة المستشار المالي للهيئة في دراسة المشروعات وتقديم المشورة في تحديدها لنكون عامل مساعد وجزءاً من النجاحات التي تحققها الهيئة

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>