“مجمعة تأمين حوادث القطارات” تبدأ إجراءاتها لحصر تعويضات حادثة البحيرة

بدأت مجمعة التأمين ضد حوادث القطارات ومترو الأنفاق والطرق السريعة في إتخاذ إجراءاتها لحصر تعويضات حادثة إنفصال عربتان من قطار ركاب، واصطدامهما بقطار بضائع في محافظة البحيرة.

وقال مرتضى محمد، المدير التنفيذي للمجمعة، أن المجمعة أرسلت فريق العمل لديها إلى المستشفيات المتواجد بها حالات الوفاة والإصابة لحصر الأعداد وحجم الإصابات، إنتظاراً للتقرير الرسمي من الجهات المعنية لتقدير القيمة التعويضية النهائية.

وكان قد حدث الأسبوع الماضي إحتكاك عربتين من قطار الركاب رقم 678 بعد سقوطهما من على شريط السكة الحديد بقطار بضائع وراء حادث قطار ركاب البحيرة، مما أسفر عن 16 شخصاً لقوا مصرعهم فيما أصيب العشرات وفقاً للمؤشرات الأولية للحادث.

وأضاف محمد في تصريحات خاصة لـ”أموال الغد”، أن هذه الحادثة هي الأولى التي سيتم تطبيق عليها الزيادة المقرر في تعويض حالات الوفاة والعجز الكلي من 20 ألف جنيه إلى 30 ألف جنيه، مؤكداً على إلتزام المجمعة بصرف كافة التعويضات المقررة لمستحقيها.

وكانت قد تأسست مجمعة التأمين على حوادث القطارات ومترو الأنفاق عام 2002 بعد حادث قطار “العياط” الشهير الصعيد الشهير والذي أدى إلى وفاة 350 مواطنا، حيث تم وفى مارس من نفس العام توقيع بروتوكول بشأن مشروع التأمين من حوادث القطارات ومترو الأنفاق بين رئيس هيئة السكك الحديدية ورئيس هيئة الرقابة على التأمين انذاك، وبمشاركة كافة شركات التأمين في عضوية المجمعة.

وقد بلغت إجمالي التعويضات المسددة منذ إنشاء المجمعة عام 2002 وحتى يونيو الماضي نحو 160 مليون جنيه.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>