” الرقابة الصناعية” : 90٪ من المصانع المستوردة لمستلزمات الإنتاج التي تم زيارتها مخالفة

المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

كشف ابراهيم المناسترلي رئيس مصلحة الرقابة الصناعية، أن المصلحة قامت بتنظيم حملات تفتيشية على نحو ٦٢ مصنعا مستوردا لمستلزمات الإنتاج منذ سبتمبر الماضي للتأكد من التزامها بشروط الاستيراد.

وكان المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، قد أصدر قراراً بنهاية سبتمبر ٢٠١٧ بإخضاع مستلزمات الإنتاج وقطع الغيار التي يتم استيرادها تحت أي نظام جمركي لأغراض إنتاجية أو خدمية لإشراف ومتابعة مصلحة الرقابة الصناعية .

وقال في تصريحات خاصة لأموال الغد إن ٩٠٪ من تلك المصانع ثبت مخالفتها لشروط الاستيراد من حيث استيراد مستلزمات لا تناسب رخصتها الصناعية أو منتجات شبة نهائية باعتبارها مستلزما.

وأعطى القرار المصلحة الحق في التفتيش داخل المصانع ومراكز الخدمة والصيانة والاطلاع على المستندات الخاصة بمستلزمات الإنتاج المستوردة لأغراض إنتاجية أو خدمية، وإخطار الجهات المعنية بالمخالفين تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضدهم.

وأشار المناسترلي إلى أن المصلحة يرد لها معلومات من قطاع التجارة الخارجية وكذلك الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، فضلا عن تلقيها معلومات من الرقابة الإدارية والتي شاركت في مداهمة أحد المصانع وثبت مخالفته بقيمة ٢٥ مليون جنيه

وأضاف أن معظم الشركات المخالفة بقطاع الصناعات الهندسية فضلا عن انتشارها بقوة في محافظات الدلتا ، مشيرا إلى أنه تم إنشاء وحدة مستلزمات الإنتاج داخل المصلحة وتقوم بزيارات متتالية .

 

وعلى جانب آخر لفت المناسترلي إلى أنه يتم العمل على تعظيم دور المصلحة وتطوير آدائها حيث تم إنشاء إدارة متخصصة لتلقى الشكاوي فضلا عن خط ساخن،  مشيرا إلى أن المصلحة تقوم بتنظيم ما بين ٩٠٠-١٠٠٠ حملة تفتيشية شهريا، والتي تزداد في المواسم

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>