“وزارة الاتصالات” توقع بروتوكول تعاون مع “العامة للاستعلامات” لتطوير البنية التكنولوجية للهيئة

وقع المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات بروتوكول تعاون مشترك، بهدف تطوير البنية التكنولوجية للهيئة وتقديم الدعم التكنولوجي اللازم لها في شرح سياسة مصر في مختلف المجالات، ومواقفها الثابتة إزاء مختلف القضايا المحلية والدولية، ونقل الحقائق عنها إلى وسائل الإعلام المختلفة حول العالم.

يأتي هذا البروتوكول في إطار حرص الدولة على الاستفادة من التقدم التكنولوجي الذي تشهده مصر والاستفادة من أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتطبيقاتها في خدمة مجالات النشر الإلكتروني وإتاحة المعلومات عن مصر ونقلها في الداخل والخارج بأساليب حديثة وفعالة وسريعة من خلال انشاء بوابة الكترونية جديدة للهيئة وزيادة اسهاماتها في المحتوى الرقمي على الإنترنت بمعرفة الهيئة تقدمه للعالم بمختلف اللغات، بحيث تصبح هذه البوابة هي البوابة المعلوماتية الرسمية لمصر.

أكد القاضي على أهمية التعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات كونه يأتي في إطار تنفيذ استراتيجية الدولة لتحقيق التحول نحو المجتمع الرقمي، مشيداً بدور الهيئة العام في التواصل مع العالم الخارجي.

واستعرض محاور البروتوكول الذي سيشمل انشاء بوابة الكترونية على اعلى مستوى بلغات مختلفة للتواصل مع دول العالم المختلفة، وعمل تطوير شامل للمركز الصحفي للمراسلين الاجانب الخاص بالهيئة باستخدام أحدث التقنيات لكى يصبح مركزاً عالمياً ، وذلك من اجل توفير المناخ الملائم لعمل المراسلين الأجانب في مصر والتواصل مع كافة الصحف ووكالات الأنباء العالمية، بالإضافة الى عمل أرشفة كاملة لتراث الهيئة الكترونياً.

من جانبه، قال رشوان إن هذا البروتوكول يعد بمثابة التأسيس الثاني للهيئة في تاريخها لأنه سيسهم بشكل كبير في تحقيق التكامل في توفير محتوى اعلامي شامل عن صورة مصر الحقيقية من خلال تفعيل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في نقل الرسائل الاعلامية في أسرع وقت وعلى نطاق واسع من خلال البوابات الالكترونية متعددة اللغات.

أضاف أن التعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سيتضمن توفير منصات وآليات تكنولوجية للتفاعل مع الرأي العام عبر شبكات التواصل الاجتماعي والهواتف المحمولة.

ويهدف البروتوكول الذي تصل مدة تنفيذه الى 3 سنوات قابلة للتجديد الى إتاحة المعلومات في صورة حديثة تناسب تقنيات العصر، بالإضافة الى تمكين المستخدم من بحث واسترجاع المواد الإعلامية، ونشر الثقافة العامة وخدمات المجتمع، وتوسيع قاعدة الإستفادة، وتطوير البنية التكنولوجية وزيادة الكفاءة والإنتاجية.

ويتضمن نطاق أعمال البروتوكول تطوير البنية التكنولوجية للهيئة العامة للاستعلامات، وانشاء بوابة الكترونية جديدة شاملة نقل البيانات من الموقع القديم، وامداد الهيئة بأجهزة الحاسب الآلي والطابعات والأجهزة الخادمة، والشبكات وخطوط الانترنت، ونظم تأمين الشبكات، وتطوير نظام إدارة الموارد المؤسسية (ERP) متكامل، ونظام ادارة المكتبات ومكتبة (فيديو وصوت)، وتطوير نظم الأرشفة الإلكترونية للمركز الصحفي، والمقالات الصحفية وقواعد بيانات المراسلين الأجانب، والتحويل الرقمي لحوالي 20 ألف ساعة فيديو، ومحتوي الميكروفيلم لـ (مواد من صحف، وثائق، أصول تصاريح الصحافة).

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>