حملة خالد على تجتمع مساء اليوم لبحث موقفها من الإنتخابات  بعد القبض على “عنان “

خالد على

قال خالد البلشى المتحدث الرسمى لحملة خالد على الانتخابية  أن الحملة سوف تعقد اجتماعا خلال ساعتين لدراسة التطورات الأخيرة في العملية الانتخابية تمهيدا لإعلان موقفها

وكانت صفحات منسوبة للمرشح المحتمل خالد على  لفتت الى احتمالية الانسحاب  من العملية الإنتخابية بعد القبض على الفريق سامى .

كانت القيادة العامة للقوات المسلحة قد قالت في بيان بثه التلفزيون الرسمي في وقت سابق يوم الثلاثاء ”القوات المسلحة لم تكن لتتغاضى عما ارتكبه المذكور من مخالفات قانونية صريحة مثلت إخلالا جسيما بقواعد ولوائح الخدمة“.

وأضافت ”إعلاء لمبدأ سيادة القانون باعتباره أساس الحكم في الدولة فإنه يتعين اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال ما ورد من مخالفات وجرائم تستدعي مثوله أمام جهات التحقيق المختصة“.

وأضافت أن عنان، الذي أقيل من منصبه كرئيس للأركان في أغسطس آب 2012 وهو على رتبه فريق، لا يزال مُستدعى على قوة الجيش.

وقال البيان إن عنان أعلن الترشح ”دون الحصول على موافقة القوات المسلحة أو اتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنهاء استدعائها له“.

ويتعين على القادة العسكريين السابقين إنهاء خدمتهم أولا والحصول على إذن من القوات المسلحة قبل الترشح لمناصب سياسية في مصر.

واتهمت القيادة العامة عنان بارتكاب ”جريمة التزوير في المحررات الرسمية وبما يفيد إنهاء خدمته في القوات المسلحة على غير الحقيقة الأمر الذي أدى إلى إدراجه في قاعدة بيانات الناخبين دون وجه حق“.

وتم القبض على الفريق عنان وخضوعة أمام جهات التحقيق المختصة

أضافت أن بيان عنان الذي أعلن فيه ترشحه للرئاسة تضمن ”ما يمثل تحريضا صريحا ضد القوات المسلحة بغرض إحداث الوقيعة بينها وبين الشعب المصري“.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>