الرئيس يوجه بتشكيل لجنة رباعية لإجراء مسح وتقييم شامل لأوضاع المناطق الصناعية على مستوى الجمهورية

الرئيس عبد الفتاح السيسي

الرئيس عبد الفتاح السيسي

قابيل : 75  مليار جنيه استثمارات 50 منطقة صناعية بالصعيد .. وافتتاح 265 مصنع جديدا خلال العامين الماضيين

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتشكيل لجنة من وزارة التجارة والصناعة وهيئة الرقابة الادارية ووزارة البيئة والهيئة الهندسية بالقوات المسلحة لاجراء مسح شامل لكافة المناطق الصناعية بمختلف انحاء الجمهورية للتعرف علي المشكلات.

وتهدف اللجنة إلى اجراء تقييم شامل لكل منطقة صناعية من حيث التطور البيئي واحتياجات كل منطقة والبدء بالمنطقة الصناعية بمحافظة بني سويف وذلك بهدف الاسراع في تنفيذ خطط التنمية الصناعية المستهدفة في كافة انحاء الجمهورية وبصفة خاصة في صعيد مصر .

وقال المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة إن إحداث تنمية صناعية حقيقية في الصعيد تأتي علي رأس اولويات استراتيجية وزارة التجارة والصناعة حيث تسعي الوزارة الي خلق تجمعات صناعية متكاملة في مختلف محافظات الصعيد تعتمد بصفة اساسية علي الميزات التنافسية لكل محافظة

وأضاف أنه يجري حالياً انشاء 13 مجمع صناعي مجهز بالتراخيص منها 10 مجمعات بالصعيد(تضم اكثر من 3 الاف منشأة صغيرة) وتشمل محافظات بني سويف واسوان والاقصر وقنا وسوهاج واسيوط والمنيا والبحر الاحمر والفيوم وتصل اجمالي التكلفة الاستثمارية للـ 13 مجمع الي حوالي 5.4 مليار جنيه وتستهدف خلق 43 الف فرصة عمل مباشرة .

وأوضح قابيل أنه سيتم الانتهاء من انشاء هذه المجمعات قبل نهاية العام الجاري وذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشار إلى أن الصعيد يمتلك 50 منطقة صناعية من اجمالي 135 منطقة صناعية منتشرة علي مستوي جميع انحاء الجمهورية بنسبة تصل الي 37% وتستحوذ محافظات بني سويف واسيوط وسوهاج علي النصيب الاكبر من هذه المناطق ، لافتا إلى أن  بعض هذه المناطق تابعة لهيئة التنمية الصناعية والبعض الاخر تابع لولاية هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وجاري حاليا نقل الاصول الخاصة بولاية هذه المناطق الي هيئة التنمية الصناعية وذلك تنفيذا لقانون توحيد الولاية الامر الذي يستهدف التعامل مع جهة واحدة فقط تيسيراً علي المستثمرين .

وأضاف قابيل في سياق العرض الذي قدمه صباح اليوم امام الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارته لمحافظة بني سويف ، إن اجمالي المصانع المسجلة في الصعيد يصل الي 2973 مصنعاً بقيمة استثمارات 75 مليار جنيه وقيمة انتاج تصل الي 119 مليار جنيه وتتيح 127 الف فرصة عمل ، لافتا إلى أن العامين الماضيين قد شهدا افتتاح 256 مصنعاً باستثمارات 4 مليار جنيه وتتيح 5865 فرصة عمل مباشرة وتتركز معظمها في مجالات الصناعات الغذائية والخشبية ومواد البناء والكيماوية والهندسية والاليكترونية وهو ما يمثل 9% من اجمالي افتتاحات المصانع بالصعيد خلال المرحلة الماضية  .

وأكد علي أنه بالرغم من التحسن الملحوظ في معدلات التنمية بمحافظات الصعيد إلا ان هناك عدد من التحديات التي تعمل الوزارة علي التعامل معها ومنها البنية التحتية والترفيق سواء في داخل المناطق الصناعية او الطرق المؤدية إليها حيث قامت الوزارة بتقديم دعم لـ 3 مناطق في محافظة بني سويف بقيمة بلغت 723 مليون جنيه بالاضافة الي 781 مليون جنيه لترفيق امتداد منطقة بياض العرب الصناعية فضلا عن اتاحة 2.4 مليار جنيه لتأهيل 6 مناطق صناعية في محافظتي قنا وسوهاج كجزء من قرض البنك الدولي.

ولفت قابيل إلى أن  إنشاء شركة تابعة لهيئة التنمية الصناعية لادارة وصيانة المناطق الصناعية لضمان الحفاظ علي هذه المناطق.

ونوه أنه  تم خلال العامين الماضيين طرح 2 مليون متر مربع اراضي مجانية للصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر بالصعيد استفاد منها 567 مشروع، ومن المتوقع أن تجذب استثمارات في حدود الـ 6.8 مليار جنيه معظمها يتركز في محافظات المنيا وبني سويف وقنا وسوهاج فضلا عن تخصيص 700 الف متر للصناعات المتوسطة بإجمالي 110 مشروع باستثمارات 1.1 مليار جنيه في محافظتي بني سويف وأسيوط الجديدة.

وأوضح  أنه تم إعداد وإطلاق خريطة الاستثمار الصناعي والتي شملت في مرحلتها الاولي كافة محافظات الصعيد حيث تم إجراء مسح شامل لكل المناطق وتحديد كافة الصناعات الموجودة وكذا المطلوبة خلال المرحلة المقبلة وتم تحديد 1471 فرصة استثمارية بواقع (345 مشروع متوسط ، 110 مشروع كبير ، 837 مشروع صغير ، 179 مشروع متناهي الصغر) بملامح استثمارية تساعد في دراسة الجدوي لكل فرصة مبنية علي الموارد الطبيعية لكل محافظة وربطها باحتياجات السوق المحلي وبخطط ترشيد الواردات.

وفيما يتعلق بالمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر أوضح أن جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر قام منذ عام 2014 وحتي الآن بتقديم تمويل يصل الي 16 مليار جنيه منها10 مليار جنيه للمشروعات الصغيرة و6 مليار جنيه للمشروعات متناهية الصغر استفاد منها حوالي 830 الف مشروع وفرت اكثر من 1.1 مليون فرصة عمل مباشرة، لافتا إلى  نسبة استفادة محافظات الصعيد من هذا التمويل بلغت 39% وكانت اهم المحافظات المستفيدة المنيا وبني سويف واسيوط وسوهاج .

وأكد أنه من بين التحديات التي تتعامل معها الوزارة توطين العمالة وتوفير العمالة الماهرة للصناعة حيث قامت الوزارة بتحديث 7 مراكز للتدريب الصناعي داخل المناطق الصناعية بمحافظات الصعيد (قنا – اسوان –اسيوط-المنيا – بني سويف) بقيمة بلغت 68 مليون جنيه شملت الآلات والمعدات والمناهج، كما تم انشاء مركز تدريب بحي الكوثر بمحافظة سوهاج وجاري انشاء مركز تدريب بمنطقة كوم اوشيم بالفيوم وتطوير مركز التدريب المهني بمحافظة قنا المتخصص في انشطة التعدين الي جانب إدخال مناهج الطاقة الشمسية والمتجددة بأسوان تجهيزاً لمشروعات متعلقة بالطاقة الجديدة والمتجددة.

وفيما يتعلق بمحور تعميق الصناعة وزيادة القيمة المضافة، لفت إلى انه تم تفعيل الكثير من التشريعات لخدمة تعميق الصناعة منها تخفيض الاعباء الجمركية عن المصنعين مقابل تعميق الصناعة في الصناعات التجميعية ورد ضريبة القيمة المضافة في حالة التصدير بالاضافة الي قانون تفضيل المنتج المحلي في المشتروات الحكومية فضلا عن اجراء ميكنة لفروع هيئة التنمية الصناعية في الصعيد لتيسير اجراءات الحصول علي التراخيص وتفعيل الخط الساخن وخدمة العملاء(19780) الذي يستقبل اكثر من 70 استفسار وطلب يومياً لتسهيل مناخ الاستثمار وحل اي مشكلات تواجه المستثمرين الي جانب تعديل لائحة صندوق رد الاعباء التصديرية لإعطاء ميزة اكبر للصناعات الصغيرة والقيمة المضافة ودعم الشحن الي افريقيا بـ 50%.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>