” جهاز تنمية المشروعات” يتعاون مع “الشباب والرياضة” لتطوير مراكز الشباب بالصعيد

نيفين جامع ، الرئيس التنفيذى لـ جهاز تنمية المشروعات

نيفين جامع ، الرئيس التنفيذى للجهاز

كشفت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر أنه يتم حاليا التنسيق مع وزارة الشباب والرياضة من أجل العمل على تطوير مراكز الشباب وانشاء ملاعب وحمامات سباحة وصالات جيم يتم إسناد إدارتها للشباب من أجل توفير فرص عمل لهم ، على أن تكون المرحلة الأولى بالصعيد

وقالت في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد” إن الجهاز يقوم حاليا بوضع خطة العمل الخاصة بالمشروعات المتوسطة والتي سوف يتعامل معها الجهاز لأول مرة عقب إقرار القانون والذي ارسلته وزارة التجارة والصناعة إلى مجلس الوزراء لدراسته تمهيداً لرفعه لمجلس النواب لاقراره.

وأوضحت أن اتجاه الجهاز في المشروعات المتوسطة يتمثل في تمويل القطاعات الانتاجية والصناعية والمشروعات التكنولوجية والتي بها ابتكار وتتيح أكبر عدد من فرص التشغيل، لافتة إلى استهداف الجهاز نمو حجم التمويلات الممنوحة للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر بنسبة تتراوح بين 10-15% خلال العام الجاري.

وأضافت أن الجهاز قام خلال الفترة من “يناير – نوفمبر 2017” بضخ 4.8 مليار جنيه بما يمثل نسبة زيادة 25% عن عام 2016، موضحة أنه تم تمويل 224 ألف مشروع بقيمة 4.5 مليار جنيه بما أتاح 305 ألف فرصة عمل فضلا عن 321 مليون جنيه قام الجهاز بضخها خلال عام 2017 لتمويل مشروعات البنية الأساسية والخدمات المجتمعية كثيفة العمالة مما اتاح حوالي 33 ألف فرصة عمل.

ولفتت جامع  إلى أنه من المتوقع أن تصل حجم التمويلات لنحو 5 مليارات جنيه خلال العام الماضي، مشيرة إلى أنه يجرى العمل حاليا على  إطلاق منصة الكترونية تفاعلية للمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر لتوفير كافة المعلومات والخدمات اللازمة لتنمية المشروعات ودعم رواد الأعمال وإطلاق مبادرة “رواد النيل، بالتعاون مع البنك المركزى و جامعة النيل لإنشاء مراكز تقديم خدمات تنمية الأعمال على مستوى جميع محافظات الجمهورية ورفع كفاءة المراكز الحالية.

وعن المشاركة في تمويل المجمعات الصناعية خاصة الروبيكي ومدينة الأثاث بدمياط، أشارت جامع إلى أنه يتم التعامل معهم من خلال البنوك التي يتعاون معها الجهاز فضلا عن تقديم الدعم الفني والمهني للمستثمرين المتواجدين بها، حيث تم تنظيم أكثر من دورة تدريبية على تصميم الموبيليا في مدينة الأثاث خلال الفترة الماضية.

وتشير  الإحصائيات إلى أن عدد المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر قد بلغ حوالي 2.5 مليون مشروع، والتي تساهم بنسبة قد تصل إلي80% من الناتج المحلي، وتستوعب 75% من فرص العمالة ويدخل منها إلى مجال الإنتاج حوالي 40 ألف مشروع جديد سنويًا .

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>