الغرف التجارية تتوقع زيادات جديدة بأسعار الأسمنت خلال 2018

أحمد الزيني رئيس شعبة مواد البناء

توقع أحمد الزينى رئيس الشعبة العامة لمواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن تشهد أسعار الأسمنت ارتفاعات كبيرة خلال الأشهر الأولى من العام الجديد 2018، نتيجة الارتفاعات السريعة والمتوالية التى طرأت على أسعاره خلال الأشهر الأخيرة .

أضاف أن نسبة الارتفاع فى أسعار الأسمنت هذا العام بلغت ما يتراوح بين 20و30% ، حيث ارتفع منذ بداية العام من 700 إلى 1000 جنيه للطن آخر العام.

أكد الزينى على عدم وجود أسباب وراء الارتفاعات المتتالية فى أسعار الأسمنت، موضحاً أن كل مدخلات الإنتاج متوافرة محلياً، مما ينفى الدافع لرفع الأسعار.

أشار إلى أنه سيتم افتتاح مصنع أسمنت جديد ببنى سويف خلال شهر يناير يشمل 6خطوط إنتاج، ومن المتوقع أن يسهم هذا المصنع فى ضخ نحو 40ألف طن من الأسمنت يوميا وخفض أسعار الأسمنت بنسبة 20% بسبب زيادة العرض، مؤكداً كسر هذا المصنع لاحتكار وتكتلات الشركات الأجنبية التى تتحكم فى أسعار منتج الأسمنت.

ولفت الزيني أن هناك ثباتاً واستقراراً تشهدهما أسواق مواد البناء فى الأسعار منذ فترة بسبب الزيادة الكبيرة التى شهدتها أسعار معظم مواد البناء مؤخراً خاصة أسعار الحديد والأسمنت، مما انعكس عليه انخفاض وتراجع مؤشرات البناء فى المشاريع العقارية الخاصة وقابله انتعاش بالمشروعات القومية الحكومية واستغلال بعض التجار ظروف أسواق البناء وقيامهم بزيادات سعرية تسببت فى ضعف القوى الشرائية.

ونوه إلى أن إنشاء الكوبرى العائم بين سيناء وشرق وغرب القناة لنقل مواد البناء إلى كل محافظات الجمهورية سيسهم بشكل كبير فى حل مشاكل النقل والشحن والتوزيع التى كانت تحدث فيما سبق، بالإضافة إلى مساهمة الكوبرى العائم فى خفض تكاليف النقل التى كان يتكبدها معظم التجار والمنتجين بالإضافة إلى توفير الوقت والجهد.