“القلعة” ترتفع بإيراداتها لـ2.5 مليار جنيه خلال الربع الثالث بمعدل نمو 38%

أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة

أظهرت النتائج المالية المجمعة لشركة القلعة للاستشارات المالية، عن ارتفاع إيراداتها بنحو 38% لتصل إلى 2.5 مليار جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017، بدعم إيرادات شركتي طاقة عربية وتوازن، بالإضافة إلى الأداء القوي لمجموعة أسيك القابضة وشركة أسكوم.

ووفقاً للقوائم بلغت إيرادات الشركة خلال الـ9 أشهر الاولى من عام 2017 نحو 6.9 مليار جنيه بزيادة سنوية 28.3%.

وفي هذا السياق أوضح أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، أن الشركة واستثماراتها التابعة واصلت جني ثمار التحولات الجذرية التي طرأت على المشهد الاقتصادي المصري، حيث ينعكس ذلك في تطور الأداء المالي لجميع الاستثمارات التابعة خلال الربع الثالث من عام 2017، مصحوبًا بارتفاع الإيرادات المجمعة لشركة القلعة بمعدل سنوي يقرب من 40% خلال نفس الفترة.

ولفت هيكل أن إدارة الشركة تركز حاليًا على تعظيم مؤشرات الكفاءة التشغيلية بجميع استثماراتها التابعة سعيًا لتحقيق معدلات الربحية المستهدفة وتعظيم العائد الاستثماري للمساهمين، مؤكدًا على استراتيجية شركته المرتكزة على تنمية محفظة الاستثمارات التابعة مع تقديم الدعم والتوجيه اللازم لتعزيز قدرتها على النمو وسط الأوضاع الاقتصادية الراهنة.

و بلغت الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك 253.6 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017، بمعدل نمو سنوي 182% في ضوء الأداء التشغيلي القوي لشركة توازن وشركتها التابعة “إنتاج عمان”، وكذلك شركتي أسيك للأسمنت وأسكوم- وفقًا للقوائم.

وسجلت شركة القلعة خسائر من بيع الاستثمارات بقيمة 103.1 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017 على خلفية قيام أسكوم ببيع حصتها البالغة 64.46% بشركة أسكوم بريشيوس ميتالز إثيوبيا إلى شركة .Allied Gold Corp في يوليو 2017.

ومن جانب آخر بلغت خسائر العمليات غير المستمرة 6.9 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017، وهو تحسن ملحوظ مقابل 119 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

ومن جانبه قال هشام الخازندار الشريك المؤسس والعضو المنتدب لشركة القلعة، أن نتائج الربع الثالث شهدت تحسن مؤشرات الأداء المالي ولاسيما نمو هامش الربح وارتفاع الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بمعدل ثلاث مرات مقارنًة بنفس الفترة من العام الماضي، وهو ما يعكس نجاح استراتيجية القلعة لتحسين الكفاءة التشغيلية في محفظة الاستثمارات التابعة وكذلك تطوير أعمال الشركة.

وأضاف الخازندار أن تراجع الربحية خلال الفترة يعكس زيادة مصروفات الفائدة على ديون القلعة المقومة بالدولار الأمريكي، وهو ما تعمل الشركة على تجاوزه خلال المرحلة القادمة حيث ترتقب الانتقال إلى حيز الربحية بعد تشغيل مشروع الشركة المصرية للتكرير الذي بلغ معدل اكتماله 95.7% حتى ديسمبر 2017.

بلغت مصروفات الفائدة البنكية 281.6 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017، وهو ارتفاع سنوي بمعدل 91% نظرًا لتأثير تعويم الجنيه خلال نوفمبر 2016 على ديون القلعة المقومة بالدولار الأمريكي.

وعلى هذه الخلفية سجلت النتائج المالية المجمعة لشركة القلعة صافي خسائر بقيمة 311.7 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017، مقابل 214.5 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>