ماستركارد تُطلق خدمة “ماسترباس” للدفع الإلكتروني في مصر

ماستركارد

أطلقت شركة ماستركارد لحلول الدفع الإلكتروني، خدمة “ماسترباس” العالمية المبتكرة للمدفوعات الرقمية في مصر، لإتمام عمليات الدفع على نحوٍ أسرع وأكثر أماناً عند التسوق لدى آلاف المتاجر عبر الانترنت.

وتُتيح الخدمة للمستهلكين تسديد قيمة مشترياتهم بسهولة وأمان عبر الأجهزة الالكترونية وقنوات الدفع المختلفة في أنحاء العالم من خلال حلٍ موثوق وآمن

ويأتي إطلاق خدمة “ماسترباس” في مصر ليفتح أفاقاً جديدة من الملاءمة والسهولة للتجار في السوق المحلي، إذ أنهم لن يُضطروا بعد الآن إلى الاعتماد على حلول بطاقات الدفع التقليدية، أو الوفاء بمتطلبات أمنية معقدة لمعالجة بيانات المدفوعات الخاصة ببطاقات الدفع.

 ويستفيد التجار أيضاً من الخصائص والمزايا العديدة للقبول الواسع لخدمة “ماسترباس”، بما في ذلك الوصول المباشر إلى قاعدة أكبر من المستهلكين عن طريق شبكة “ماسترباس” العالمية، إلى جانب مستوياتٍ أعلى من أمان عمليات الدفع عبر مختلف القنوات، وحصول المستهلكين على تجارب دفعٍ سلسة ومطورة عبر مختلف قنوات الدفع.

كما يمكن للمستهلكين من خلال الخدمة إتمام مشترياتهم عبر الانترنت بسهولة و أمان عبر الأجهزة والقنوات المختلفة بمختلف الدول، إذ يمكنهم استخدام محافظهم الرقمية أو التسجيل للحصول على محفظة ماستركارد الرقمية لدى أحد شركاء ماستركارد لتفعيل الخدمة، وبعد الانتهاء من هذه الخطوة يمكنهم إتمام مشترياتهم عبر الانترنت، دون الحاجة لتخزين بياناتهم الشخصية لدى المتاجر الإلكترونية.

أشارت الشركة إلى تواجد يوجد أكثر من 6 ملايين مستخدم للمحفظة الرقمية في مصر حالياً ، وبالتالي يمكنهم استخدام ماسترباس من خلال هذه المحافظ والشراء من أكثر من 360 ألف تاجر ضمن شبكة ماسترباس على مستوى العالم.

ويمكن للمستخدمين الجدد التسجيل في خدمة المحافظ الرقمية عن طريق أحد شركاء ماستركارد، بحيث يمكن للمستخدمين اختيار الخدمة كوسيلة دفع، وإدخال رقم الهاتف المحمول وأرقام التعريف الشخصية الخاصة، والقيام بعدها بإدخال كلمة المرور الصالحة للاستخدام لمرة واحدة فقط والتي تُرسل إلى هواتفهم المحمولة.

وتعليقاً على إطلاق الخدمة الجديدة، قال مجدي حسن، مدير عام مصر وشمال أفريقيا في شركة ماستركارد، إن قطاع التجارة الإلكترونية يشهد نمواً سريعاً في مصر، ويأتي إطلاق محفظة ’ماسترباس‘ الرقمية في وقت مثالي للاستفادة من النمو الهائل الذي يشهده هذا القطاع في سبيل دعم التحول الرقمي للمدفوعات وزيادة مستوى الشمول المالي في الدولة.

وتُعد محفظة “ماسترباس” تقنيةً في مجال المدفوعات تعزز جهود ماستركارد في مجال الشمول المالي بالسوق المحلي، بالإضافة إلى مساهمتها في صياغة البنية التحتية لقطاع التكنولوجيا في الدولة، من خلال جعلها أكثر انفتاحاً على منصة المدفوعات العالمية دون التأثير على الثقة العملاء والمستخدمين .

وفي إطار الاستراتيجية الوطنية الجديدة للتجارة الإلكترونية في مصر والتي تم الإعلان عنها بداية العام الحالي، تسعى الحكومة المصرية إلى زيادة مساهمة التجارة الإلكترونية في الناتج المحلي الإجمالي، ومضاعفة عدد الشركات التي تبيع منتجاتها عبر الانترنت بحلول عام 2020.

أضاف حسن، إن ماستركارد تواصل التعاون مع عددٍ من الهيئات والمؤسسات في مصر بهدف تطوير الاقتصاد الرقمي على المستوى الوطني، حيث يأتي إطلاق الخدمة الجديدة كخطوة محورية لدفع عجلة اعتماد وتطبيق حلول المدفوعات الرقمية، إلى جانب توفير حل سهلٍ وملائم للمستهلكين بما يسمح لهم القيام بمدفوعات آمنة عبر مختلف قنوات الدفع.  

وتتوفر ماسترباس حالياً في 40 سوقاً حول العالم، وتحظى خدمة المدفوعات الرقمية بالقبول لدى أكثر من 360 ألف تاجر، بما يتيح القيام بالمشتريات عبر الانترنت أو من خلال التطبيق، كما يتم قبول هذه الخدمة لدى أكثر من 7 مليون متجر في 107 دول ممن توفر خدمات المدفوعات اللاتلامسية

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>