“تطوير مصر” ترعى احتفالية جمعية المعماريين المصريين باليوبيل المئوي

احتفلت أمس جمعية المعماريين المصريين بمرور ١٠٠ عام على إنشائها  تحت عنوان ” ١٠٠ عام مضت من العطاء ورؤية ١٠٠ عام للمستقبل”، برعاية شركة تطوير مصر العقارية.

أقيمت الاحتفالية بالمسرح الصغير بدار الأوبرا المصرية بحضور عدد من الشخصيات العامة وعدد من أهم المعماريين المصريين وأساتذة الهندسة المعمارية بالجامعات المصرية. تأتي رعاية تطوير مصر لهذه الاحتفالية إيمانا منها بالدور الحيوي الذي تلعبه العمارة المصرية في إحياء المظهر المعماري الحضاري لمصر في الماضي والحاضر والمستقبل.

وخلال الاحتفالية، قام المهندس سيف الله أبو النجا- رئيس جمعية المعماريين المصريين، والمعماري محمد أبو سعدة-رئيس هيئة التنسيق الحضاري بتوزيع الجوائز على 50 من أهم رواد المعماريين المصريين. وألقت الدكتورة ليلى إسكندر-وزيرة البيئة السابقة كلمة تناولت خلالها الدور الذي لعبته الجمعية في وضع تصور تخطيطي للعشوائيات في القاهرة، كما قدم المهندس/ طارق النبراوي-نقيب المهندسين خلال كلمته تهنئة حارة للمعماريين بمناسبة مرور ١٠٠ عام على تأسيس جمعيتهم.

وأكد المعماري محمد أبو سعدة-رئيس هيئة التنسيق الحضاري على ضرورة أن يصبح الحفاظ على التراث المعماري جزءا من الخطط القومية والتنموية في مصر. تحدث أيضاً خلال الاحتفالية المهندس/ راسم بدران الذي يُعد واحداً من كبار المعماريين العرب.

حضر الاحتفالية الموسيقار الكبيرعمر خيرت كي يتسلم جائزة لتكريم اسم والده الراحل المعماري الكبير علي خيرت ، وألقي كلمة قصيرة هنأ خلالها الجمعية وأعرب عن تمنياته لها بمستقبل مشرق.

كما تم تكريم شركة تطوير مصر وإستلم الجائزة ممثلاً عن الشركة الدكتور/أحمد شلبي-الرئيس التنفيذي,وعضو مجلس الإدارة وعلق على ذلك  بقوله: “شرفت بوجودي اليوم مع صفوة المعماريين المصريين لأشاركهم الاحتفال باليوبيل المئوي لجمعيتهم، فأنا في الأساس معماري وأستاذ للعمارة والتنمية العمرانية بجامعة القاهرة بالإضافة إلي منصبي كرئيس تنفيذي لشركة تطوير مصر. لذا أؤمن أنّ المطور العقاري الذي تكون خلفيته العلمية هي الهندسة المعمارية يستطيع إضافة لمسة معمارية متميزة على المشروعات التي يقوم بتطويرها”

وفى ختام الاحتفالية شكر المهندس سيف الله أبو النجا-رئيس مجلس جمعية المعماريين المصريين شركة تطوير مصر على دعمها ومساندتها للجمعية في احتفالها بمئويتها، وأضاف أنّ تطوير مصر تمكنت خلال 3 سنوات فقط من أن تصبح واحدة من كبرى شركات التطوير العقاري في مصر والشرق الأوسط.

يذكر أن جمعية المعماريين المصريين تأسست في ديسمبر 1917 وساهمت في تأسيس الاتحاد الدولي للمعماريين عام 1948. وتتمثل أهم أهداف الجمعية في تنفيذ المشروعات والأبحاث في مجال العمارة الدولية والإقليمية والتخطيط العمراني، وتنظيم المؤتمرات وورش العمل الرامية لتطوير مهنة الهندسة المعمارية وتخطيط المدن، عن طريق تبادل الخبرات والحفاظ على البيئة الطبيعية التي تحتضن المجتمعات العمرانية.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>