مصادر : لجنة مواصفات القمح تنتهي من بحث أزمة “الإرجوت” نهاية الإسبوع الجاري

صناعة الحبوب

كشفت مصادر مسئولة بوزارة التموين والتجارة الداخلية أنه من المقرر أن تنتهي لجنة مواصفات القمح التي تم تشكيلها عقب قرار القضاء الإداري بوقف استيراد أقماح مصابة بفطر الإرجوت من بحث الأزمة واتخاذ قرار نهائى بشأنها نهاية الإسبوع الجاري  .

وأوضحت في تصريحات خاصة لأموال الغد أن الاستيراد يتم بناءا على أسس علمية متعارف عليها في كافة الدول بحيث لا تتعدى نسبة الإرجوت ٠.٠٥ ٪ ، كما أن فطر الإرجوت لا ينمو في البيئة المصرية ، بالإضافة إلى أنه يتم غربلة الأقماح بشكل دوري.

وقضت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، برئاسة المستشار بخيت إسماعيل، نائب رئيس مجلس الدولة، الإسبوع الماضي بوقف

وكان مجلس الوزراء قدر قرر فى قراره الصادر فى 21 سبتمبر 2016 بالسماح بدخول الأقماح المستوردة المصابة بفطر الإرجوت بالنسبة المسموح بها ، وقد تم الطعن على القرار وقبول الدعوى  ، وقرر القضاء وقف استلام الشحنات الحالية والمستقبلية.

وأقام طارق العوضى المحامى دعوى اختصم فيها رئيس مجلس الوزراء ووزراء الزراعة والصحة والتموين، وذكر فيها أن فطر – الإرجوت- ثبت علمياً خطورته البالغة على الصحة العامة وتسبُّبه فى أمراض عديدة للإنسان، وأن الحكومة تصر على تمرير شحنات قمح قادمة من روسيا مصابة بالفطر، رغم سابقة رفضها تسلُّم الشحنات ذاتها، مشيرا إلى أن عدول الحكومة عن قرارها يخالف ما أقسمت عليه من احترام الدستور والقانون والحفاظ على سلامة وأمن المواطن

وأضافت المصادر أنه تم تشكيل اللجنة عقب قرار القضاء الإداري وتشمل وزارات التموين والزراعةالأقماح المستوردة وهيئة الرقابة على الصادرات والواردات وهيئة المواصفات والجودة ،

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>