غرفة القاهرة : مذكرتان لوزير الصحة للمطالبة بإنشاء إدارة مركزية للمستلزمات الطبية وسرعة تسجيلها

محمد اسماعيل عبده رئيس شعبة المستلزمات الطبية

كشف محمد اسماعيل عبده رئيس شعبة المستلزمات الطبية بغرفة القاهرة التجارية عن تقدم الشعبة بمذكرتين لوزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين للمطالبة أولا بانشاء إدارة مركزية متخصصة للمستلزمات الطبية، بدلا من إشراف الادارة المركزية لشئوون الصيدلة .

وأضاف خلال اجتماع الشعبة  أنه بعد تحويل شركة الجمهورية للأدوية من إشراف وزارة الصحة عام 1994 إلى قطاع الاعمال العام تم نقل الوحدات المعنية بالإشراف على قطاع المستلزمات الطبية من هذه الشركة إلى وزارة الصحة.

وتابع عبده أنه في عام 1998 قرر وزير الصحة في ذلك الوقت الدكتور إسماعيل سلام توزيع تلك الوحدات على قطاعين الأول الإدارة المركزية لشئون الأسنان والثاني للإدارة المركزية لشئون الصيدلة وذلك بشكل مؤقت إلى حين إنشاء ادارة جديدة للمستلزمات الطبية.

وأوضح أن هذا الوضع المؤقت استمر لأكثر من 20 عاما ولذا نطالب بحل دائم خاصة بعد الشكاوي العديدة التي تتلقاها الشعبة من أعضائها البالغ عددهم أكثر من 3200 شركة ومصنع توفر أكثر من 60% من احتياجات السوق المحلية ، كما تصدر بنحو 300 مليون دولار سنويا وهي أرقام يمكن مضاعفتها عدة مرات خاصة أنه يتم التصدير لأكثر من 65 دولة عبر العالم.

وحول المذكرة الثانية أشار عبده إلى أنها تتعلق بطلب إلغاء إنشاء لجان فنية وعلمية لمراجعة اجراءات تسجيل المستلزمات الطبية حيث أنها تسببت في تأخر تسجيل هذه المنتجات بوزارة الصحة لثلاث سنوات في بعض الحالات .

وأضاف أنه في حين أن النظام السابق كان يكتفي بحصول المصنع على شهادات الجودة الأوروبية والمطابقة للمعايير الدولية ولم يكن التسجيل يستغرق اكثر من شهر واحد.

ولفت عبده  إلى أن معظم المستلزمات الطبية يتم تصنيعها وفقا للمواصفات الدولية وبالتالي فلا توجد حاجة حقيقية لهذه اللجان العلمية والفنية.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>