القيسي: فرنسا السابعة ترتيبًا بين الاستثمارات الأجنبية في مصر

الرئيس الفرنسي ماكرون

قال محمود القيسي، رئيس الغرفة التجارية المصرية الفرنسية، إن العلاقة بين مصر وفرنسا قوية جدًا، منذ أمد بعيد، ومع تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي، الرئاسة ازادت العلاقة عمقًا وتميزًا، مشيرًا إلى أن زيارة الرئيس تجد صدى واسعًا واهتمامًا من فرنسا.

ويبدأ الرئيس السيسي، زيارةً إلى فرنسا الاثنين 23 أكتوبر 2017 تستمر حتي 25 أكتوبر 2017، يلتقي خلالها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، حيث يبحث الرئيسان تعزيز التعاون الثنائي، والمصالح المشتركة.

وقال”القيسي” إن الزيارة لها أكثر من هدف، خاصة في مجال جذب استثمارات فرنسية جديدة، علاوة علي زيادة الاستثمارات القائمة بالفعل في مصر خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح “القيسي” أن الاستثمارات الفرنسية في مصر تجاوزت الـ 4 مليارات دولار؛ حيث احتفظت فرنسا بالمركز السابع ترتيبًا ضمن الدول المستثمرة في مصر، متمنيًا أن تترجم العلاقة الإستراتيجية إلى استثمارات مباشرة وقوية، خاصة مع الطفرة التي شهدتها – ومازالت – من خلال صدور عدد من القوانين والتشريعات المهمة التي تصب في صالح جذب المستثمرين، ومن خلال الاهتمام بالبنية التحية وإقامة المدن والإنشاءات، خاصة العاصمة الإدارية الجديدة.

ولفت “القيسي” إلى أن حجم التبادل التجاري حقق زيادة سواء من خلال الواردات الفرنسية، أو الصادرات المصرية، حيث بلغت الوارادت ما قيمته مليار و400 مليون دولار تقريبًا، بينما بلغت الصادرات المصرية لفرنسا ما قيمته 700 مليون دولار تقريبًا، مشيرًا إلي أن الواردات زادت بنسبة 11% خلال الـ 6 أشهر الأولي من عام 2017 مقارنة بنفس الفترة من العام 2016، كما مثلت الصادرات المصرية لفرنسا زيادة بنسبة 17% خلال الـ 6 أشهر الأولي من عام 2017 مقارنة بنفس الفترة من العام 2016.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>