النجم الساحلي يحسم “موقعة سوسة” بالفوز على الأهلي 2 – 1 بدوري أبطال إفريقيا

فريق النادي الأهلي لكرة القدم

حسم النجم الساحلى موقعة سوسة، بالفوز على الأهلى المصرى 2-1، اليوم الأحد، فى ذهاب نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا.

تقدم النجم  الساحلى بهدف لعلية  البريقي في الدقيقة 16 من تسديدة قوية على يمين شريف إكرامى، وعادل صالح جمعة النتيجة في الدقيقة 65، قبل أن يضيف أمين بن عمر هدف الفوز للنجم في الدقيقة 80 من تسديدة صاروخية.

بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من، شريف إكرامي في حراسة المرمى وسعد سمير ورامي ربيعة وأحمد فتحى وعلى معلول للدفاع، وعمرو السولية وهشام محمد وعبدالله السعيد ووليد سليمان وجونيور أجايي، للوسط، ووليد أزارو، مهاجمًا.

فيما بدأ النجم الساحلي اللقاء بتشكيل مكون من، أيمن المثلوثى حراسة المرمى، وحمدي النقاز، وغازي عبدالرزاق، وعمر كانوطي، وزياد بوغطاس، في الدفاع، وأيمن الطرابلسي، ومحمد أمين بن عمر، وإيهاب المساكني، وعلية البريقي، الخليل بانجورا، في الوسط، وعمرو مرعي، في خط الهجوم.

وضغط النجم على لاعبي الأهلي منذ بداية المباراة، وطالب لاعبوه بركلة جزاء فى الدقيقة السادسة على سعد سمير، ولكن الحكم أعلم استمرار اللعب.

وفى الدقيقة الثامنة حصل النجم على ركلة حرة لصالح خليل بانجورا، نفذها غازى عبدالرزاق، ولكن أخرجها دفاع الأهلى، وطالب لاعبو النجم بركلة جزاء أخرى لصالح ايهاب المساكنى.

وكانت أول هجمة خطرة للنادى الأهلى فى الدقيقة 13 عن طريق تسديدة قوية من جونيور أجاى مرت بسلام على مرمى النجم.

وابتعد الأهلى عن أجواء اللقاء حتى الدقيقة 30 التي شهدت فرصة خطيرة لوليد أزارو سددها خارج المرمى.

وعاد النجم مرة أخرى للهجوم عن طريق حمدى النقاز، وحصل عمرو مرعى على ركلة حرة مباشرة فى الدقيقة 30، نفذها إيهاب المساكنى وارتطمت بالحائط، ثم أخرجها الدفاع بسهولة بعد ذلك.

وفى الخمس دقائق الأخيرة، شن الأهلى هجومًا عنيفًأ، ففى الدقيقة 42 أخرج المدافع كرة من على خط المرمى، ثم ارتدت وسددها عبدالله السعيد، وحصل الأهلى منها على ركنية، وفى الدقيقة 44 لعب وليد سليمان عرضية، أمسكها الحارس بصعوبة، وحصل على ركلة حرة بعد تدخل عمرو السولية، ثم تصدى شريف إكرامى لكرة خليل بانجورا فى الدقيقة الأخيرة، لينتهى الشوط الأول بتقدم النجم 0/1.

وفى الشوط الثانى، خرج هشام محمد ودخل محمد هانى، ليلعب كظهير أيمن، ويلعب أحمد فتحى فى منتصف الملعب مع عمرو السولية، ظل الوضع هادئًا، والمباراة فى منتصف الملعب، وحصل عمرو مرعى على ركلة حرة فى الدقيقة 57، نفذها بن عمر، ولكن أمسكها شريف إكرامى بسهولة.

عاد النجم ليشكل الخطورة مرة أخرى، وسدد علية البريقى كرة قوية على يسار إكرامى، ولكنه نجح فى إخراجها فى الدقيقة 62، ودخل صالح جمعة بديلًا فى الدقيقة 64، بدلًا من وليد أزارو، ومن أول لمسة أحرز هدف التعادل فى الدقيقة 65، بعد أن استغل خطأ المدافع الذى سقط وترك الكرة، ووقف الجميع، وسجلها صالح بكل أريحية، ليعادل النتيجة للأهلى، كاد النجم أن يتقدم من جديد عن طريق رأسية حمدى النجاز، ولكن مرت بسلام على مرمى شريف إكرامى فى الدقيقة 70.

وفى الدقيقة 73، نجح النجم الساحلى فى التقدم من جديد عن طريق أمين بن عمر، بعد أن سدد كرة قوية سكنت شباك النادى المصرى، وكاد النجم أن يوسع الفارق فى الدقيقة 79، ولكن مرت الكرة بجانب القائم.

وكان الأهلى قريبًَا جدًا من إحراز هدف التعادل، ولكن الحظ خدم الفريق التونسى، ومرت الكرة بجانب القائم، وحاول الفريقان إحراز الأهداف مزيد من الأهداف لكن دون جدوى، لينتهى اللقاء بفوز النجم الساحلى بهدفين لهدف، فى انتظار لقاء العودة فى مصر.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>