“إس تي إم إي” : الأمن الإلكتروني والحلول المرنة والدعم الإضافي محفزات شركات الشرق الأوسط لاستخدام الحوسبة السحابية خلال 2018

توقعت شركة “إس تي إم إي” لحلول تكنولوجيا المعلومات ودمج الأنظمة، استثمار شركات الشرق الأوسط  في الأمكانيات السحابية خلال 2018 بناءًا على 3 عناصر ممثلة في، الأمن الإلكتروني والمدفوعات المرنة و خدمات الدعم الإضافي.

يأتي ذلك بهدف مواكبة أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة وكذلك رؤساء الشركات الكبرى للتطور السريع لنظم تكنولوجيا المعلومات في مجال الأعمال التجارية، بالإضافة إلى الاهتمام والتدقيق لضمان فعالية الأنظمة على المدى الطويل بدلاً من التركيز على الإمكانيات الفورية.

وأوضح أيمن البياع المدير التنفيذي للشركة ، أن الخدمات المضافة التي يقدمها المُورد لعملائه مثل الخدمات الاستشارية والتدريب هي ما ستحدد نطاق العمل في عام 2018، حيث أصبحت الحوسبة السحابية أداة أساسية للأعمال التجارية نظرًا لأنها خدمات واتصالات سحابية آمنة وموثوقة.

أضاف أن شركة إس تي إم إي تعمل على تقديم الدعم الفني والخدمات المُدارة على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، بالإضافة إلى تدريب العملاء لتحقيق أقصى قدر من الإنتاجية وتقليل فترات التوقف عن العمل.

وأكد أن  اتجاه المدراء التنفيذيين لنظم المعلومات للأمن الإلكتروني تفاديًا للتعرض لمواقف خطرة أثناء العمل، ولهذا فإن القدرة على توفير الأمن التكنولوجي الشامل والمضمون والقابل للتطوير يعتبر ميزة هامة لمقدمي حلول تكنولوجيا المعلومات في عام 2018.

وأوضح أن توفير خدمات الحوسبة السحابية وتوحيد المقاييس والتشغيل الآلي وقابلية الوصول للخدمة الذاتية ورصد ومراقبة الموارد يعد استكمالاً لمجموعة الأمان، وتشتمل محفظة خدمات ومنتجات شركة إس تي إم إي على النسخ الاحتياطي وإمكانية استرجاع البيانات والمعلومات في حالات الطوارئ وضمان استمرارية العمل للحفاظ على القدرات التشغيلية.

وفيما يخص الحلول المرنة، قال إنها تشمل الخدمات المعيارية للدعم المهني الإداري والمؤسسي بما في ذلك الدعم التنفيذي والانتقالي، أما الخدمات المتطورة فتشتمل خدمات تقييم إدارة البيانات وخدمات أمن البيانات والخدمات الاستشارية.

وأضاف أن خدمات الدعم الإضافي ، يعد نهج تعاوني شامل يشمل توفير الدعم على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع طوال العام، بالإضافة إلى مركز اتصال مخصص للعملاء ونظام لإدارة الحالات ونظام تعقب وإبلاغ آلي للمكالمات واستهداف زمن استجابة سريع للمكالمات وهو 15 دقيقة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>