كوليرز انترناشيونال:ارتفاع معدلات الإشغال الفندقي بالقاهرة بنسبة 4 %خلال الربع الثاني

كشف التقرير ربع السنوي لمجموعة كوليرز انترناشيونال الشرق الأوسط لقطاع الفنادق، عن ارتفاع معدلات الإشغال الفندقي بالقاهرة خلال الربع الثاني العام الجاري بنسبة 4 %مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي،مع استمرار ثبات متوسط السعر اليومي لأقل مما كان عليه في العام الماضي، عند احتسابه بالدولار نتيجة انخفاض قيمة الجنيه المصري، مما يعكس عودة ثقة المستهلكين في المدينة.

وأرجع التقرير هذا النمو لدخول عدد من العقارات ذات العالمات الشهيرة إلى السوق منذ الربع الثاني لعام 2016 كفندق ستيجنبرجر التحرير، وويستن كايرو غولف ريزورت، وفندق وكازينو شيراتون القاهرة الذي تم افتتاحه مؤخرًا، حيث تعزز هذه الإضافات الجديدة لشريحة فنادق الخمس نجوم الفرص المتنامية لدخول العقارات المتوسطة إلى المدينة، حيث ينتمي 84 %من العقارات ذات العلامات الشهيرة في السوق لشريحة الخمس نجوم، مما يمثل فرصة سانحة لدخول الفنادق المتوسطة إلى السوق.

ومن المتوقع استمرار الارتفاع في معدلات الإشغال خلال النصف الثاني من 2017 ،مع وجود فرصة لعودتها إلى مستوياتها قبل عام 2011، كما أن الجهود المبذولة من قبل الحكومة لزيادة الزائرين من أسواق المصدر العربية إلى استقطاب أعداد أكبر من السياح إلى المدينة.

وفي مدينة شرم الشيخ ارتفعت معدلات الإشغال في الربع الثاني مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة لزيادة أعداد النزلاء المحليين إضافة إلى القادمين من الخارج، كما أنه من المتوقع استمرار هذه الوتيرة خلال ما تبقى من العام.، مع توقعات مواصلة انخفاض متوسط السعر اليومي مع حلول الطلب المحلي لأكثر حساسية نحو الأسعار محل الطلب العالمي على المدى القصير.

وأوضح التقرير عدم حدوث تغير في المعروض من العقارات ذات العلامات التجارية العالمية خلال الأعوام القليلة الماضية في شرم الشيخ، كما اضطرت عدد من الفنادق ذات العلامات التجارية المحلية إلى إغلاق أبوابها نتيجة لتدهور الطلب، مع الإعلان المؤكد عن افتتاح مجمع سيتي ستارز المتوقع له أن يضم فنادق رافلز وفيرمونت وسويس هوتيل بما يمثل أغلبية العرض المستقبلي المتوقع في المدينة.

ومع قيام شركة توماس كوك في مايو 2017 بإلغاء جميع رحلاتها القادمة من المملكة المتحدة إلى شرم الشيخ خلال الموسمين القادمين، إلا أنه من المتوقع أن يؤدي رفع حظر السفر بارتفاع المدينة من أسواق المصدر الأوروبية الأخرى مقروناً بالطلب المحلي ومن قبل الزوار العرب إلى ارتفاع معدلات الإشغال عما كانت عليه في 2016 ،ولكن سيكون على مشغلي الفنادق مراجعة أسعار عقاراتهم لتلبية احتياجات تلك الأسواق.

وفي الغردقة توقع التقرير تأخر تنفيذ عدد من المشروعات رغم الإعلان المستمر عن نفيذها في موعدها نظرًا للظروف الحالية للسوق المحلية، لذا فمن المتوقع ثبات العرض خلال العام الجاري، ودخول فندقين جدد هما فيرمونت سوما باي وهيلتون الغردقة بحلول 2020.

وأوضح التقرير أن السوق شهد انتعاشة في الطلب خلال هذه الفترة مقارنة بنظيرتها من العام السابق مع تزايد أعداد الزوار المحليين والمتوافدين من أسواق المنطقة، بشكل خاص خلال فترة العيد، مع توقعات بانخفاض متوسط السعر اليومي لرفع الطلب واستقطاب الزوار الأجانب والمحليين.

وتوقع التقرير ارتفاعًا في الطلب المحلي والأجنبي المتوافد على المدينة، وإن كان الطلب الأجنبي مرتبط برفع حظر السفر والقيود المفروضة من قبل الدول الأوروبية على المدينة، وخاصة مع قيام مشغلو الفنادق في الغردقة بتغيير استراتيجية السوق المتبعة بهدف تنمية أعدد الزوار المتوافدين على المدينة من دول أوروبا الشرقية لتعويض النقص الناجم عن حظر السفر المفروض من قبل دول أوروبا الغربية

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>