حجاج قطر يتوافدون على السعودية رغم تحذيرات الدوحة

الملك سلمان بن عبد العزيز لدى استقباله الشيخ عبد الله بن على آل ثانى الملك سلمان بن عبد العزيز لدى استقباله الشيخ عبد الله بن على آل ثانى

توافد حجاج قطر على السعودية عبر منفذ سلوى، دون الأخذ بالتحذيرات التى يبثها الإعلام القطرى عن وجود أخطار أمنية.

وأكد مدير جمرك منفذ سلوى، عثمان بن حنش الغامدى، لصحيفة «عكاظ» السعودية، دخول أكثر من 200 حاج قطرى خلال الساعات الأولى من فتح المنفذ، مضيفاً دخول 350 مركبة، منها 50 مركبة للحجاج القطريين، و300 مركبة للحالات الإنسانية والأسر المشتركة بين البلدين، وذلك بعدما وجه الملك سلمان بن عبدالعزيز بتسهيل دخولهم. وكان وزير الخارجية القطرى، محمد بن عبد الرحمن آل ثانى، قد قال إنه يشعر بالقلق على سلامة الحجاج القطريين، فيما عبر الشيخ عبدالله بن على آل ثانى عن شكره لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، ونائبه الأمير محمد بن سلمان، عن قبولهما وساطته بخصوص الحجاج القطريين، مؤكداً على أنه لا هدف له من هذا الدور سوى خدمة شعب قطر، الذى هو أحد أفراده وتقديم كل الدعم له فى هذه الأزمة التى وجد القطريون أنفسهم فيها، بسبب ممارسات وسياسات حكومتهم.

وأضاف آل ثانى، على موقع «تويتر»، أن الملك سلمان أمر بتخصيص غرفة عمليات خاصة بطاقم سعودى تتولى شؤون الحجاج القطريين وتكون تحت إشرافه فى ظل قطع العلاقات، مشيراً إلى تخصيص رقم للاتصال وتسهيل زيارات القطريين لأقاربهم فى المملكة. وأعلنت شركة النقل البحرى القطرية «ملاحة» إطلاقها أول خدمة نقل مباشر للحاويات بين قطر والكويت، موضحة أن الخدمة الجديدة ستعمل بشكل أسبوعى. دوليا، صرح مصدر فى وزارة الخارجية الروسية بأن وزير الخارجية الروسى، سيرجى لافروف، قد يقوم خلال الشهر الجارى بزيارة إلى دول الخليج. وقال المصدر، الذى لم تتم تسميته، لوكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء: «يتم التحضير للزيارة، وقد تكون قبل نهاية أغسطس»، وكان لافروف صرح بأن روسيا مستعدة للوساطة فى الأزمة إذا تلقت طلبا بذلك.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>