“وول ستريت جورنال”: مصر تتقدم 21 نقطة في مؤشر البؤس خلال العام الجاري

ارشيفية

تقدمت مصر 21 نقطة، في مؤشر البؤس العالمي خلال العام الجاري 2017، بحسب ما ورد بصحيفة “وول ستريت جورنال الأمريكية”، المؤشر يعتمد في ترتيب الدول، وتصنيفها على جمع نسبة التضخم، ومعدل البطالة، وكلما زاد هذا الرقم زاد معدل بؤس الدولة.

وفي  مصر بلغ التضخم 35% في يوليو الماضي، وفقا للجهاز المركزي للإحصاء، وبلغت نسبة البطالة 12% في العام الأول من العام الجاري.

أما الدولة التي تصدرت مؤشر البؤس، فهي فنزويلا للسنة الثالثة على التوالي، لأن نسبة البطالة بها 8%، والتضخم 500%، بينما كان المركز الأخير من نصيب دولة اليابان، لأن التضخم فيها يقاس بالسلب.

نعمان خالد، المحلل الاقتصادي، علق على الدراسة المنشورة حديثا، قائلاً: كل اقتصاد في دولة له طبيعة مختلفة عن باقي الدول، فمصر في أحسن عصورها، وأكثرها استقرارًا، لم يتراجع معدل البطالة بها عن 8%، وكذلك نسب التضخم، لذلك المقارنة ليست سليمة تمامًا، وفقًا لهذا المؤشر.

وأضاف خلال مداخلته مع برنامج “هنا العاصمة”: هذا المؤشر نتائجه لا تعكس نسب الفقر في المجتمعات، وإنما تعكس مدى استيعاب المواطنين للسياسة الاقتصادية في هذا البلد، وقدرتهم الشرائية وفقا لهذه السياسات.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>