وزير البترول: قانون تنظيم سوق الغاز يحول مصر لمركز إقليمي للطاقة

طارق الملا - وزير البترول

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن قانون تنظيم أنشطة سوق الغاز الصادر مؤخرًا بقرار جمهوري سيؤدي إلى مرونة كبيرة في سوق الغاز الطبيعي، وسيتيح خيارات متعددة في توفير الغاز للمستهلكين بالسوق المحلي لدفع النمو الاقتصادي.

أشار إلى أن القانون الجديد يتضمن مزايا عديدة للقطاع حيث يعد خطوة رئيسية نحو إعادة تنظيم سوق الغاز في مصر بصورة تدريجية ويعمل على جذب استثمارات القطاع الخاص للدخول في سوق تجارة وتخزين وبيع وتوريد وتوزيع الغاز الطبيعي مباشرة للمستهلكين باستخدام التسهيلات التابعة لقطاع البترول مقابل رسوم محددة.

وتابع: أن القانون سيسهم في تأمين مصادر إمدادات متنوعة ومتعددة من الغاز الطبيعي للانطلاق بالمشروعات الصناعية ودفع النمو الاقتصادى ومشروعات تعظيم القيمة المضافة، بالإضافة إلى خلق تنافسية في سوق الغاز وجودة في الخدمات وتحسين مستمر، فضلًا عن تحقيق عائد لأول مرة على الاستثمار في إنشاء ومد الشبكات وتوفير وتشجيع الاستثمارات اللازمة لتطوير وتحسين البنية التحتية وشبكات نقل الغاز.

وذكر أن القانون يمثل أحد المحاور المهمة في استراتيجية مصر للتحول إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول الطاقة وكذلك في دعم النمو الصناعي وتحسين بيئة الاستثمار، فضلًا عن كونه أحد الآليات المهمة التي تخدم تحقيق الرؤية الطموحة الجاري تنفيذها لتطوير وتحديث قطاع البترول بما يوفره من مرونة في توفير وتداول إمدادات الغاز بالسوق المحلي وإتاحة الفرصة لقطاع البترول للتركيز على عمليات زيادة الإنتاج وتعظيم العائدات.

وأضاف «الملا» أن القانون الجديد سوف يؤدي إلى المزيد من تشجيع وتحفيز الاستثمارات في تنمية وإنتاج الغاز الطبيعي من الحقول خاصة أن القانون سيسمح لمنتجي الغاز ببيع حصصهم مباشرة في السوق المحلي وفق القواعد الموضوعة وباستخدام التسهيلات والشبكات التابعة لقطاع البترول.

وأكد وزير البترول أنه بمقتضى القانون الجديد سيتم إنشاء جهاز تنظيمي مستقل له اختصاصات محددة لتنظيم ومتابعة ومراقبة سوق الغاز الطبيعي في مصر، وإصدار رخص توريد الغاز في السوق المحلي للشركات المؤهلة لذلك، مع السماح لهم باستخدام شبكات وتسهيلات نقل وتوزيع الغاز مقابل تعريفة استخدام، مشيرًا إلى أن قطاع البترول يقوم حاليًا بإعداد وصياغة اللائحة التنفيذية للقانون تمهيدًا لصدورها في القريب العاجل وقبل الموعد المحدد الذي نص عليه القانون.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>