الفرنك والين يرتفعان مع تفاقم التوتر بين أمريكا وكوريا الشمالية

ارتفع الفرنك السويسري بقوة أمام اليورو والدولار يوم الأربعاء حيث قاد تنامي التوترات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية المستثمرين إلى الاتجاه للأصول التي توصف بأنها تنطوي على قدر أقل من المخاطرة.

واتجه الفرنك السويسري صوب أكبر ارتفاع في يوم واحد أمام اليورو منذ يناير كانون الثاني 2015 في حين انخفض الدولار 1.1% أمام العملة السويسرية مسجلا أكبر هبوط في أكثر من ستة أسابيع.

كما تراجع الدولار 0.26% أمام العملة اليابانية إلى 110.01 ين.

وغالبا ما يتجه المستثمرون لشراء العملتين السويسرية واليابانية في أوقات التوترات الجيوسياسية لأسباب منها أن البلدين لديهما فائض كبير في ميزان المعاملات الجارية.

وقالت كوريا الشمالية يوم الأربعاء إنها “تدرس بعناية” خططا لشن هجوم صاروخي على جزيرة جوام الأمريكية بعد ساعات فقط من تحذير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أن أي تهديد ستشكله بيونجيانج للولايات المتحدة سيقابل “بالنار والغضب”.

وانخفض مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة تضم ست عملات 0.12% إلى 93.53 بعدما صعد إلى 93.888 في وقت سابق من الجلسة.

ولم يطرأ تغير يذكر على الجنيه الاسترليني مقابل الدولار وظل قريبا من أقل مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع عند 1.3 دولار مع ترقب المستثمرين لبيانات مهمة من المنتظر نشرها الأسبوع القادم لاستشفاف إشارات على حالة الاقتصاد البريطاني في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لمغادرة الاتحاد الأوروبي.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>