النفط يرتفع مع تبدد أثر بيانات مخيبة للآمال وسط طلب قياسي على البنزين

منصات بترول

ارتفعت أسعار النفط في تعاملات متقلبة بعدما ألقى ارتفاع الطلب على المنتجات المكررة بظلاله على بيانات من وزارة الطاقة الأمريكية أظهرت أن مخزونات الخام لم تتقلص بالقدر الذي كان متوقعا الأسبوع الماضي.

وهبطت مخزونات الخام في الولايات المتحدة 1.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 28 يوليو تموز حسبما قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، وهو انخفاض يمثل نصف ما كان متوقعا بهبوط المخزونات بواقع ثلاثة ملايين برميل.

بيد أن بيانات الطلب المتوقع على البنزين التي شملها التقرير أظهرت أن الطلب بلغ 9.842 مليون برميل في ذلك الأسبوع، وهو أعلى مستوى على الإطلاق.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 0.6 بالمئة بما يعادل 31 سنتا إلى 52.09 دولار للبرميل بحلول الساعة 1538 بتوقيت جرينتش بعدما سجلت مستوى متدنيا خلال الجلسة بلغ 51.18 دولار للبرميل.

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 0.4 بالمئة إلى 49.36 دولار للبرميل بعدما هبط إلى 48.55 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن معدلات تشغيل المصافي القوية واصلت تعزيز الطلب على الخام حيث زاد معدل التشغيل بمقدار 123 ألف برميل يوميا الأسبوع الماضي.

وتراجع العقدان كثيرا في الجلسة السابقة بعد أن قالت رويال داتش شل إن مصفاة بيرنيس التابعة لها والبالغة طاقتها 400 ألف برميل يوميا في هولندا ستظل خارج الخدمة في الأسبوعين القادمين على الأقل بعد حريق.

وتعرضت أسعار الخام لضغوط في الجلسات الأخيرة بعد أنباء عن أن الدول الكبرى المنتجة للنفط قد تزيد إنتاجها.

وزاد إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) 90 ألف برميل يوميا في يوليو تموز مسجلا أعلى مستوى في عام 2017 وفق ما أظهره مسح أجرته رويترز وذلك بدعم من المزيد من التعافي في إمدادات ليبيا، أحد البلدين المعفيين من اتفاق خفض الإنتاج الذي تقوده أوبك.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>