“صناعة الجلود ” تتوقع 15% ارتفاعا بأسعار الأحذية قبل عيد الأضحى ..و500 مليون جنيه إنتاج النصف الأول

جمال السمالوطي رئيس غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات

توقع جمال السمالوطي رئيس غرفة صناعة الجلود بإتحاد الصناعات، أن تعاود أسعار الأحذية والمنتجات الجلدية الارتفاع مرة أخرى قبيل موسم عيد الأضحى المبارك بنسبة 15% وذلك على الرغم من تزامنه مع الأوكازيون الصيفي.

وقال في تصريحات خاصة، أن ذلك الارتفاع المتوقع يأتي كنتيجة مباشرة للإجراءات التي اتخذتها الحكومة في رفع أسعار الوقود والطاقة والذي سيتبعها مطالبة العمال بزيادة الأجور والتي زادت بالفعل ثلاثة مرات فضلا عن ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج بما يصل لنحو 120%.

وأضاف السمالوطي أن الفترة الأخيرة شهدت ارتفاعا بنسبة 25% في تكلفة الإنتاج  ليصل حجم الزيادة في التكلفة لنحو 50% منذ قرار التعويم ولكن بالرغم من ذلك يحاول الصُناع أن لا ينعكس ذلك على السعر النهائي ويتم تقليل نسبة الأرباح من أجل تنشيط السوق.

وأوضح أن المصانع كانت تحقق ربحية مرتفعة مع أسعار الأحذية المنخفضة ولكنها حاليا أرباحها منخفضة بالرغم من ارتفاع أسعار الأحذية بصورة كبيرة، مشيرا إلى أن المبيعات الخاصة بموسم رمضان وعيد الفطر انخفضت بنسبة 40% عن العام الماضي.

ولفت السمالوطي إلى أن هناك  40-50% فقط من المصانع والورش تعمل بالقطاع حاليا من ضمن 17.6 ألف ورشة ومصنع، ولكنها تعمل فقط بنحو 20-25% من طاقتها الانتاجية نتيجة عدم قدرتها على تحميل ارتفاع التكلفة على المنتج النهائي، ليصل قيمة الانتاج حاليا بالقطاع نحو 500 مليون جنيه خلال النصف الأول .

وأشار إلى أنها بالرغم من انخفاض سعر الجلد الطبيعي بالمجازر إلى 600 جنيه للجلدة إلا أنه مازالت تورد للمصانع بسعر يتراوح بين 44-46 جنيه للقدم بنفس السعر الذي كان يتم التوريد به وقت أن كان سعر الجلد بالمجازر نحو 960 جنيه.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>