رئيس شركة تسويق للمراكز التجارية : 2 مليار جنيه إجمالي قيمة الأصول العقارية المُدارة.. ونقدم استشارات لشركات أجنبية تخطط للتواجد بمصر

محمد جلال، رئيس مجلس إدارة شركة تسويق للمراكز التجاري

قال محمد جلال، رئيس مجلس إدارة شركة تسويق للمراكز التجاري، أن إجمالي قيمة الأصول العقارية من المراكز التجارية التي تديرها  الشركة تبلغ 2 مليار جنيه، تتضمن مراكز تجارية، تم تطويرها والإشراف عليها وإدارتها حاليًا.

أوضح جلال لـ”أموال الغد” أن هذه الأصول تتضمن المنصورة داون تاون، والزقازيق نيو سيتي، وأسيوط سيتي سنتر، بالإضافة إلى بنها سيتي مول، مشيرا إلى تشبع محافظتي القاهرة والإسكندرية بالمراكز التجارية ، وهو ما يجب أن يستغله المستثمرون التجاريون لتوجيه استثماراتهم لمحافظات أخرى ذات جدوى اقتصادية وعائدات استثمارية لا تقل عن تلك الموجودة في العاصمة،وهو ما شجع الشركة  لإدارة تنفيذ وتسويق المراكز التجارية في تلك المحافظات لصالح مستثمرين محليين في هذه المحافظات.

أضاف أن الشركة تتولى تنفيذ مراكز تجارية جديدة، وتطوير مراكز تجارية قائمة بالفعل ولكنها لا تعمل بنفس كفائتها، عبر إعادة تجديد المركز التجاري واستقطاب علامات تجارية جديدة وحصرية لتلك المراكز لجذب مزيد من العملاء، لافتا إلى أن الشركة نفذن هذا بالفعل في تطوير  “طيبة مول” بمدينة نصر، بالإضافة إلى تطوير أركيديا مول التابع لشركة الأهلي للتنمية العقارية.

أشار إلى أن الشركة بدأت في تقديم استشارات عقارية لشركات أجنبية تخطط للتواجد بالسوق العقارية المصرية، وهو ما يعد أحد الأنشطة التوسعية التي تقوم بها الشركة حاليا بجانب نشاطها الأساسي في تطوير وإعادة تجديد المراكز التجارية.

أوضح افتتاح مشروع “زقازيق داون تاون” منتصف العام المقبل، باستثمارات إجمالية تبلغ 60 مليون جنيه، مشيرا إلى أن المشروع  سكني فندقي تجاري يقع على مساحة 2000 متر مربع، وتبلغ المساحة التأجيرية للمول 6 آلاف متر مربع،  ويضم غرفًا فندقية 4 نجوم، تتولى تسويق للمراكز التجارية الإشراف على التطوير واستقطاب العلامات التجارية للمركز التجاري، لصالح مستثمرين محليين.

كما تعتزم شركة تسويق للمراكز التجاري افتتاح مشروع “بنها سيتي مول” نهاية العام المقبل، بإجمالي استثمارات 80 مليون جنيه، تنفذه الشركة لصالح مستثمرين آخرين، حيث يضم المشروع تنفيذ مركز تجاري سكني على مساحة 40 ألف متر مربع،تبلغ المساحة البنائية منها 14 ألف متر مربع ، ويضم 80 محلًا بالإضافة إلى برج سكني، يتم تنفيذ المشروع على مرحلة واحدة، على أن يتم تأجير المحلات التجارية بمجرد الإنتهاء من تنفيذها، وتسويق الجزء السكني قريبًا.

أكد جلال أن السوق المصرية لا تزال تحتاج لمزيد من الماركات التجارية التي تجعلها وجهة تسوق وتجذب مزيد من السائحين لها ، حيث أوضحت الدراسات المتخصصة أن السوق المصرية يوجد بها نحو 1000 ماركة فقط في الوقت الذي تضم فيه دبي نحو 6 آلاف ماركة ، مشيرا إلى أن المصريين هم المستفيد الأكبر من الماركات المتواجدة بالسوق المحلية.

أشار إلى أن المحافظات الأكثر جذبا لتنفيذ مشروعات تجارية بها هي المنصورة والزقازيق والمنيا وبورسعيد والإسماعيلية والسويس، لافتا إلى أن شرق وغرب القاهرة قد تشبعتا بالمولات التجارية، لذا لابد على المستثمريت البحث عن أفكار مختلفة لتنفيذ مشروعات تجارية على أطراف العاصمة أو في المحافظات.

أوضح أن هناك ثلاثة عوامل رئيسية لنجاح المشروعات التجارية تتمثل في اختيار مواقع تؤكد دراسات السوق على نقص المشروعات التجارية الموجودة بها وارتفاع القدرات الشرائية للمواطنين المقيمين بجوارها، وكذلك تصمصيم المراكز التجارية بنما يتناسب مع احتيارجات المستخدمين المستهدفين واحتياجات الشركات المستأجرة ، بالإضافة إلى تناسب مكونات المول مع المنطقة التجارية الموجود بها.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>