وزيرة التخطيط : بدء تنفيذ خطة التنمية باستثمارات مستهدفة 646 مليار جنيه

د.هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري

د.هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والاصلاح الإداري، إن الوزارات والهيئات وجهات الإسناد بدأت بالفعل تنفيذ خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالي الجاري بعد أن أقرها مجلس النواب ورئيس الجمهورية وتم نشرها في الجريدة الرسمية.

أشارت الوزيرة في بيان إلى قيام الوزارة بالتنسيق بين هذه الجهات ووزارة المالية وبنك الاستثمار القومي لتوفير المخصصات المالية وفقاً للجدول الزمني لتمويل المشروعات الاستثمارية وذلك للإسراع بمعدلات تنفيذ المشروعات الخدمية التي ترتبط بحياة المواطنين اليومية، وتساهم في تحسين مستوى معيشتهم..

وأضافت السعيد أن مستهدفات الخطة للعام الجديد تتوافق مع الاستحقاقات الدستورية وبرنامج عمل الحكومة حتى يونيو 2018، واستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030.

كما يمثل توفير دفعة كبيرة للمشروعات القومية الكبرى بإعتبارها قاطرة التنمية، أهم مرتكزات الخطة، ويبلغ إجمالي الاستثمارات العامة والخاصة المستهدفة في خطة العام المالي الحالي 646 مليار جنيه موزعة على القطاعات والأقاليم الاقتصادية المحتلفة.

وتستهدف الخطة الجديدة استمرار الاتجاه الصعودي لمعدلات النمو الاقتصادي لتبلغ نحو 5٪ عام 17/2018 وتستمر في التزايد لتصل نحو 6٪ عام 19/2020، كما تعمل الخطة على زيادة مساهمة الاستثمار في النمو ليبلغ معدل الاستثمار حوالي 16-17٪ حتى نهاية عام 17/2018، بالإضافة إلى ارتفاع مساهمة صافي الصادرات في النمو الاقتصادي.

هذا بجانب خفض معدل  البطالة ليصل إلى 11٪ عام 17/2018 ويستمر في التراجع ليصل عام 19/2020 نحو 8.4٪ من خلال توفير فرص عمل لائق ومُنتج خاصة للشباب والمرأة في كافة محافظات الجمهورية وتشجيع ريادة الأعمال والعمل الحرّ.

كما تسعى الخطة إلى تعزيز القدرات التنافسية للصادرات السلعية لتصل عام 17/2018 نحو 22.5 مليار دولار وتستمر في الارتفاع لتصل بحلول عام 19/2020 إلى نحو 30 مليار دولار.

أوضحت السعيد أن هذه الخطة هي امتداد لاستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030، الأمر الذي يجعلها الإطار الاستراتيجي متوسط المدى الذي ينظم خطط التنمية المستدامة السنوية حتى عام 19/2020، ويتبعها عودة للخطط الخمسية مرة أخرى للفترات (20/2021- 24/2025)، و(25/2026- 29/2030) وذلك بعد انقطاع دام قرابة الخمس سنوات.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>