العضو المنتدب لفيوتشر للوساطة: 50 مليون جنيه أقساط مستهدف تحصيلها لشركات التأمين خلال 2018..ونعتزم التوسع بالوثائق متناهية الصغر

محمد المرسي، العضو المنتدب بشركة فيوتشر للوساطة التأمينية

كشف محمد المرسي، العضو المنتدب بشركة فيوتشر للوساطة التأمينية، عن الخطة الثلاثية للشركة خلال الــ3 سنوات الأولى لمزاولتها نشاط الوساطة بالسوق المصرية مستهدفة زيادة محفظة الأقساط المحصلة لشركات التأمين إلى 50 مليون جنيه خلال 2018.

 وأضاف المرسي خلال حواره مع “أموال الغد”؛ أن محفظة الأقساط المسندة لشركات التأمين بلغت 22 مليون جنيه منذ إنطلاق الشركة نهاية 2015 وحتى مارس الماضي، موضحاً استهداف الشركة زيادتها إلى 35 مليون جنيه خلال العام الجاري، موضحاً أن هذه الخطة بخلاف محفظة المساهمين، موضحاً إنهاء الشركة استكمال رأسمالها المُصدر البالغ مليوني جنيه.
 
وتابع، أنه من المتوقع تخطي هذه الخطة المستهدفة للشركة نتيجة لبدء إعادة تقييم الأصول المؤمن عليها وإرتفاع مبالغ تأمينها، وذلك عقب قرار البنك المركزي الصادر نوفمبر الماضي بتحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية، وتأثير ذلك على القيمة السوقية والدفترية للأصول والممتلكات المؤمن عليها، موضحاً قيام الشركة بمخاطبة كافة عملائها بنشرة التوعية الصادرة من الهيئة العامة للرقابة المالية بشأن  حالات حدوث تغير كبير في القيمة الاستبدالية للأصل المؤمن عليه وإنخفاضها عن قيمته بوثيقة التأمين، لتجنبهم التعرض لشرط النسبية، وقد تلقت هذه المخاطبة قبول نحو 60% من العملاء.
 
وأشار إلى أن محفظة الشركة تضم نحو 5000 عميل فردي بجانب 60 شركة ومؤسسة، موضحاً قيام الشركة تدشين إدارة للتأمين الطبي وتأمينات الضمان و مخاطر عدم السداد؛ وذلك تنفيذاً لخطة لتوسع الشركة بهما خلال المرحلة المقبلة، بجانب إدارة لخدمة العملاء، وأخرى للإصدار والتعويضات لتقديم كافة الاستشارات التأمينية للعملاء.
 
وأوضح أن الشركة تعتمد في استراتيجيتها لزيادة هذه المحفظة على 3 ركائز رئيسية تتضمن الأولى إعادة الهيكلة الإدارية بالشركة وتكوين فريق مبيعات؛ والثانية تشمل على إعداد البنية التحتية والتكنولوجية للشركة للتوافق مع متطلبات الهيئة العامة للرقابة المالية اللازمة للإصدار الإلكتروني لوثائق التأمين الإجباري.
 
وتابع، أن الشركة قد إنتهت من التعاقد مع شركة الدلتا للتأمين للتوزيع الإلكترونى لوثائق تأمينات السيارات الإجباري؛ وذلك من خلال 20 منفذ تابع لشركة التأمين في إدارة المرور المختلفة خلال المرحلة الأولى للتعاقد والتي تستمر لمدة 3 أشهر، موضحاً عزم الشركة التوسع في هذا النشاط خلال المرحلة المقبلة وفقاً للنتائج المحققة من التعاقد مع الدلتا للتأمين، مُشيراً إلى أن الضوابط التى أقرتها الهيئة العامة للرقابة المالية فى هذا الشأن تسمح لشركة الوساطة بالتعاقد مع شركتى تأمين فقط في وحدة المرور الواحدة.
 
وحول الركيزة الثالثة لاستراتيجية الشركة، أشار المرسي إلى استهداف الشركة التوسع في نشاط التأمين متناهي الصغر خلال المرحلة المقبلة نظراً للأهمية التي اكتسبها هذا النشاط خلال الأونة الأخيرة نتيجة للدعم الذي تقدمه الدولة لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة عبر مبادرات تمويلية من القطاع المصرفي.
 
وأضاف أن هذه النوعية من المنتجات تواجه تحدي رئيسي ممثلاً في التكلفة الزائدة التي تتطلبها هذه المنتجات لترويجها نتيجة لإحتياجها إلى العديد من الدراسات السوقية لتلبية احتياجات العملاء المستهدفين منها، موضحاً بدء الشركة في إتخاذ الإجراءات اللازمة للتوسع بهذا النشاط، وذلك عبر إعداد  هذه الدراسات منذ 5 أشهر للوصول إلى قاعدة بيانات شاملة للقطاع، بجانب إفتتاح الفرع الأول للشركة بمحافظة أسيوط، بالإضافة إلى عزم الشركة مخاطبة شركات التأمين لإصدار إحدى المنتجات الجاري إعداده ليتوافق مع الإحتياجات والإمكانيات المتلائمة مع متطلبات عملاء هذا النشاط.
 
وحول أبرز الوثائق المسندة لشركات التأمين، أوضح المرسي أن الشركة اسندت وثيقتي تأمينات الحياة والطبي لنحو 635 فرد من العاملين بإحدى بنوك الاستثمار الكبرى لشركتي أكسا للتأمين وتأمينات الحياة بإجمالي مبالغ 108.5 مليون جنيه.
 
وأضاف اسناد لشركة أكسا لتأمينات الحياة وثيقة تأمينات الحياة بتغطيات الوفاة الطبيعية وبحادث وكذلك العجز الكلي والجزئي المستديم بإجمالي 63.5 مليون جنيه؛ بينما تضمنت وثيقة التأمين الطبي المُسندة لأكسا للتأمين، تغطيات إقامة وعمليات جراحية والمناظير وأتعاب الأطباء وعيادات خارجية، بالإضافة إلى صرف أدوية وعلاج الأسنان والأمراض المزمنة بإجمالي 45 مليون جنيه.
 
وحول رؤيته لقطاع الوساطة بالسوق المصرية، أوضح أن النظام المؤسسي للقطاع خلال الفترة الراهنة ساهم في تدعيم نشاط الوساطة التأمينية بالسوق نظراً لتوجه العملاء لشركات الوساطة للحصول على الاستشارات التأمينية وإتباع آليات وقواعد العمل المؤسسي، كما أن توجه شركات الوساطة لخدمة العملاء وزيادة وعيهم التأميني.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>