رئيس هيئة البريد: 196 مليار جنيه قيمة رأس مال المودعيين بصناديق التوفير..ونقترب من تحقيق 4.5 مليار جنيه فائضا ماليا بنهاية العام الجاري

رئيس هيئة البريد

كشف عصام الصغير رئيس مجلس ادارة الهيئة القومية للبريد عن  الإنتهاء من نقل بيانات حسابات عملاء التوفير من المنظومة القديمة إلى منظومة الشباك المالي الموحد لتأمينها.

وقال إن  عدد مودعي صندوق التوفير بلغ  24 مليون عميل باجمالي رأس مال مودعيين 196 مليار جنيه وبلغ عدد عملاء الحسابات الجارية 540 ألف عميل باجمالي رأس مال مودعيين 8.5 مليار جنيه.

وأوضح الصغير أن الهيئة بدأت في مشروع الأرشفة الإلكترونية لتوقيعات العملاء ،وتم ميكنة خدمة المعاشات بالكامل وصرف ما يقرب من 6 ملايين معاش شهريا.

وأشار إلى أن الهيئة تقترب من تحقيق ما يقترب من 4.5 مليار جنيه فائضا عن العام المالي الذي ينتهي في 30 يونيو 2017، موضحا أنه طبقا للمؤشرات الحالية فقد تم تحقيق فائض مالي بلغ 3.6 مليار جنيه فى31 مارس الماضي.

وأضاف الصغير أن الهيئة نجحت في تحقيق العديد من الإنجازات خلال الأعوام الثلاثة الماضية وهو ما يعتبر انجاز غير مسبوق حيث حققت الهيئة  فائض مالي يزيد عن مليار جنيه خلال العام المالي 2015/ 2016

ولفت الصغير إلى أنه تم المحافظة على الوضع المالي للهيئة القومية للبريد في ظل تحرير سعر الصرف ورفع أسعار الفائدة، كما تم إطلاق خدمة دفع الرواتب الحكومية للعاملين بالدولة .

ونوه إلى أنه تم التوسع في خدمات الحوالات الفورية حيث بلغت عدد الحوالات الفورية 13.5 مليون حوالة بحجم تعاملات ما يقرب من 25 مليار جنيه خلال العام المالي 2015/ 2016 وبلغ حجم المبالغ المحصلة عام 2016/2017 من خدمات التحصيل والاخطار الالكتروني 9 مليارات جنيه.

وعلى المستوى الدولي، أوضح الصغير أن الفترة من 2016-2017  شهدت تعزيز مجالات التعاون مع عدد من البلدان بتوقيع مذكرات واتفاقات تعاون معهم ومنها الصين والامارات والمغرب والجزائر بالاضافة لإتفاق تعاون مع شركة ماستر كارد وتم تنفيذ مشروع “تطوير عدد 21 مركز حركة بريدية “بتمويل قدره مليون دولار تقرييا من الاتحاد البريدي العالمي وذلك خلال الفترة من 2015-2017.

كما تم افتتاح مركز التدريب الاقليمي الافريقي التابع للبريد المصري وتم اعتماده كمقر تدريبي للبلدان الناطقة باللغة الانجليزية في افريقيا في ابريل 2017.

أما بخصوص البنية التحتية ، أكد الصغير أن الهيئة قامت بالبدء في مشروع تطوير مكاتب البريد وتحويلها الى مراكز خدمات متكاملة وتم إنشاء المراكز التكنولوجية لخدمة المواطنين فى حي الأسمرات وأسيوط وبرج العرب كما جارى تطوير مركز التبادل بمطار القاهرة الدولي ومركز الحركة والمعالجة الرئيسي.

وأضاف أن الهيئة حققت نجاحا كبيرا في مجال تطوير البنية التكنولوجية للهيئة حيث تم استكمال تحديث منظومة التطبيقات والحاسبات والمعلومات وشبكة الاتصالات لتشمل جميع مكاتب البريد على مستوي الجمهورية وعددها 4000 مكتب بريد ، بالاضافة إلي زيادة القدرات والسعة التخزينية لأجهزة الخوادم العملاقة الخاصة بالشباك الموحد كى تستوعب بيانات كافة العملاء ،وتم البدء فى تنفيذ مشروع إنشاء مركز البيانات التبادليDR Center لمواجهة حالات الطوارئ والأزمات.

وتم تطبيق نظام SAP-ERP لإدارة الموارد المؤسسية وتم البدء في مشروع SAP-CRM لتطوير الخدمات الالكترونية وخدمة العملاء والتسويق والمبيعات ، هذا بالاضافة الى إنشاء مركز جديد لخدمة العملاء بمبنى القرية التكنولوجية بالمعادي.

ولفت إلى أن قطاع المطابع حقق أرباحا بلغت 15 مليون جنيه خلال العام الماضي مقارنة بخسائر بلغت 8 ملاييين جنيه في العام المالي الاسبق ، حيث جاء ذلك عقب تطوير المطابع وتاهيلها والاستعانة بها في تقديم خدمات متكاملة للبنوك من طباعة وتغليف وتوصيل الخطابات .

وشرعت الهيئة في إنشاء مركز متطور لمعالجة المواد البريدية وعمليات الفرز الآلي باستخدام أحدث المعدات والوسائل التكنولوجية وسيقوم المركز بعمليات غلق ارساليات وأكياس البريد وشحنها باسطول النقل.

وأوضح أنه من المقرر أن يضم المشروع أكبر مركز لإصدار البطاقات الذكية في مصر ، يقوم بانتاج كافة أنواع البطاقات الذكية مثل بطاقات فيزا وماستر كارد ، ورخص القيادة وتسيير السيارات ، وبطاقات صرف الرواتب للجهات الحكومية، وسيتم تجهيز المركز بأحدث الماكينات والأجهزة التكنولوجية بطاقة انتاجية من 10 الى 15 مليون بطاقة في السنة.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>