رئيسة وزراء بريطانيا تعقد اتفاقا يعطي ايرلندا الشمالية تمويلا إضافيا بقيمة مليار جنيه استرليني

رئيسة وزراء بريطانيا زعيمة حزب المحافظين (يمينا) تقف إلى جوار زعيمة الحزب الديمقراطي الوحدوي بينما يوقع اتفاق بين الجانبين بصفقة بقيمة مليار جنيه استرليني لأيرلندا الشمالية مقابل الحصول على دعم أكبر حزب بروتستانتي هناك. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء

عقدت اليوم  تيريزا ماي  رئيسة الوزراء البريطانية  اتفاقا لدعم حكومة الأقلية التي تقودها بالموافقة على تمويل إضافي بقيمة مليار جنيه استرليني لأيرلندا الشمالية مقابل الحصول على دعم أكبر حزب بروتستانتي في الإقليم.

وسيدعم الحزب الديمقراطي الوحدوي ومشرعيه العشرة الآن حزب المحافظين للإبقاء على حكومته في السلطة ولكن ليس كشريك في الائتلاف.

وترأست ماي وزعيمة الحزب الديمقراطي الوحدوي أرلين فوستر مراسم توقيع الاتفاق في مقر رئاسة الوزراء بداوننج ستريت يوم الاثنين. وابتسمت السيدتان وتبادلتا المزاح فيما وقع مفاوضان من الجانبين الاتفاق الذي يستمر حتى انتهاء فترة البرلمان الحالي في عام 2022.

وقالت  في بيان لها اليوم “أرحب بهذا الاتفاق الذي سيمكننا من العمل معا على لصالح المملكة المتحدة برمتها ويعطينا التيقن المطلوب مع بدئنا الخروج من الاتحاد الأوروبي ويساعدنا في بناء مجتمع أكثر قوة وعدالة في الداخل”.

وفي إطار الإتفاق وافقت ماي على زيادة الإنفاق على الإقليم بمقدار مليار جنيه استرليني (1.27 مليار دولار) على مدى عامين في حين وافق الحزب على دعم ماي في عمليات تصويت برلمانية بشأن الموازنة وكل جوانب الانسحاب من الاتحاد الأوروبي والأمن القومي والخطة التشريعية بشكل عام.

ويتيح الاتفاق لماي تمرير تشريعات بدعم الحزب في البرلمان المؤلف من 650 مقعدا وأن تبقى في السلطة فيما تحاول التفاوض على خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>