“وزارة الصناعة” تسعى للتعاون مع القطاع الخاص لتطوير التدريب المهني

المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

كشف المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، عن سعي الوزارة لتطوير منظومة التدريب الفنى والمهنى بالتعاون مع القطاع الخاص بإعتباره المستفيد الأوّل من وجود عامل فنى مدرب وعلى درجة عالية من الكفاءة.

جاء ذلك خلال تفقده لمركز التدريب المهنى التابع لمصلحة الكفاية الانتاجية بالمنطقة الصناعية بالمطاهرة والذى يضم تخصصات تشغيل ماكينات الورش وخراطة المعادن وصيانة واصلاح اجهزة التبريد والتكييف وصيانة واصلاح السيارات وصيانة واصلاح النظم الكهربائية واللحام المعدنى بكافه انواعه، فضلاً عن تصنيع الملابس الجاهزة واصلاح وصيانة الحاسبات واللتان تم اضافتهما مؤخرا.

وأوضح قابيل أنه يجرى حالياً تطوير عدد من المراكز القائمة ومنها المركز الموجود داخل المنطقة الصناعية بالمطاهرة وذلك من خلال التعاون مع البنك الاسلامى، حيث تم التعاقد على توريد معدات واجهزة حديثة لورشتى صيانة الحاسبات والشبكات وصيانة واصلاح السيارات وصيانة واصلاح اجهزة التبريد والتكييف الى جانب توريد اثاث حديث للفصول الدراسية والورش، كما يجرى حالياً تطوير ورش الماكينات والخراطة والانظمة الكهربائية بالتعاون مع مصنع 999 الحربى.

 

ومن جانبه قال المهندس احمد الغمازى رئيس مصلحة الكفاية الانتاجية والتدريب المهني، أن المركز يقع على مساحة 10ألاف متر وتم افتتاحه للعمل اعتباراً من العام التدريبى 2008/2009 ، وتم تخريج اول دفعة من دبلوم التلمذة الصناعية فى العام التدريبى 2010/2011 ليصل إجمالى ما تم تخريجه من المركز منذ افتتاحه وحتى العام التدريبى الحالى 2016/2017 ما يقرب من 900 طالب بنظام التلمذة الصناعية فى التخصصات التى يحتاجها سوق العمل بالمحافظة .

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>