رئيس شركة رؤية للإنشاءات: بدء العمل رسميا بالعاصمة الإدارية 2018 ..وعروض لتنفيذ 50 عمارة سكنية.. و170 مليون حجم أعمالنا

مصطفى عبد الدايم رئيس شركة رؤية

كشف المهندس مصطفى عبد الدايم رئيس مجلس إدارة شركة “رؤية ” للإنشاءات، عن خطة شركته للتوسع فى السوق المحلية والمشاركة فى المشروعات الكبرى القائمة بالدولة، مؤكدا اعتزام شركته الدخول للعمل رسميا بالعاصمة الإدارية الجديدة فى 2018 المقبل، وذلك بعد تلقى عروض ضخمة للعمل بمشروعات للبنية التحتية ومشروعات للاسكان بالعاصمة تمثلت فى تنفيذ نحو 50 عمارة سكنية بالعاصمة، وتم تأجيلها لتركيز الشركة على إنهاء الأعمال المتعاقد عليها وتسليمها بنهاية العام الجارى.

وأوضح فى حوار لـ “أموال الغد”، أن شركته حصلت على عروض متعددة للعمل فى مشروعات للبنية التحتية، وتم تأجيل العمل بها أيضا للعام المقبل، وتُجهز حاليا لتوقيع عقد مشروع مرافق متكاملة بمدينة العلمين الجديدة خلال العام المقبل تصل قيمته لـ 60 مليون جنيه ويتضمن تنفيذ شبكة مياه وصرف ورى وحريق خلال فترة زمنية تصل لـ 8 أشهر.

وقال أن إتجاه الشركة لتأجيل الدخول فى المشروعات الكبرى ومضاعفة حجم أعمالها خلال العام الجارى يرجع إلى مخاوفها من المخاطرة فى ظل الظروف الاقتصادية القائمة، مشيرا إلى سعى الشركة انطلاقة قوية بأعمالها فى العام القادم  والمتوقع أن يحمل فرص قوية  أمام مختلف الشركات للتوسع، وسيتوقف ذلك على حالة الاستقرار النسبى للاقتصاد، الى جانب حجم الاستثمارات التى تستهدف الدولة ضخها بالبنية التحتية بالسوق، كما أوضح أن أن أزمة العملة فى 2017 وقرارات الاصلاح الاقتصادى حجمت إنطلاقة قطاع المقاولات، ولذلك تراعى غالبية الشركات حجم المخاطرة بالسوق وتضع خطط محكمة للتوسع بحجم أعمالها، وخاصة بعد خروج ما يقرب من ألفين شركة نتيجة ظروف ارتفاع الاسعار والتكلفة بعدما زادات بعض خامات البناء بنسبة 100% وليس الحديد والأسمنت فقط.

أضاف أن شركته jستهدف استيراد محطة خلط خرسانة بتكلفة تصل الى 17 مليون جنيه فى 2018 بنظام التأجير التمويلى حيث سيتم استخدامها فى مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، الى جانب استيراد لوادر وحفارات.

وأشار إلى أن سوق المقاولات المصرية يعد أحد أفضل الأسواق الواعدة ويحمل فرصا كبرى لنمو شركات المقاولات العاملة به، برغم وجود عدد من التحديات المُسيطرة عليه حاليا أبرزها ما تتحمله الشركات من ارتفاع أسعار كافة خامات البناء وارتفاع التكلفة الإنشائية للأعمال، لافتا إلى أن تركيز الدولة على تنمية مشروعات البنية التحتية باعتبارها اللبنة الأولى لجذب الاستثمارات، سيدفع نحو مزيد من الدعم لشركات المقاولات إلى جانب تفعيل قانون التعويضات لمنع تعثر القطاع، حيث يعد القطاع أحد الأذرع الرئيسية لاستعادة التنمية بالدولة باعتباره القاطرة الرئيسية للاقتصاد وتشغيل مئات الصناعات الأخرى المرتبطة به، ولذلك يظل رواج قطاع المقاولات يمثل الدافع الرئيسى لنمو اقتصاد الدولة والرهان الرابح فى تجاوز الأزمات الحالية.

وقال أن قطاع المقاولات يساهم حاليا بنسبة لا تقل عن 15 إلى 20% فى نمو اقتصاد الدولة لارتباطه بنشاط نحو 90 صناعة أخرى، ومن المتوقع أن تتضاعف نسبة مساهمة القطاع فى دعم نمو الاقتصاد الكلى لتصل الى نسبة 30% وذلك ارتباطا بحركة التوسعات وتنامى الأعمال فى السنوات المقبلة.

ولفت إلى قيام شركته بتنفيذ عدة مشروعات حاليا أبرزها مركز التنمية الرياضية بمنطقة شيراتون ويقام على مرحلتين، تتضمن المرحلة الأولى تنفيذ مجمع حمام سباحة أولمبى وجراج متعدد الطوابق، وتشمل المرحلة الثانية تطوير مركز التنمية الرياضية متضمنا تطوير الملاعب وعمل حديقة أطفال وأكشاك لبيع المنتجات الرياضية وإنشاء ملعب لكرة القدم، بتكلفة إجمالية للمرحلتين تصل الى 135 مليون جنيه، وسيتم تسليمه مارس 2018 المقبل.

كما تنفذ “رؤية” مشروع شبكات المرافق للجامعة اليابنية ببرج العرب بتكلفة 60 مليون جنيه، كما تعمل فى تدشين مول عين حلوان وهو عبارة عن مول تجارى يتكون من 5 أدوار بتكلفة 13 مليون جنيه، وسيتم تسليمه نهاية 2017 ، وخلال النصف الثانى من العام تبدأ الشركة فى تنفيذ مركز طبى رياضى بالجزيرة لصالح وزارة الشباب والرياضة بتكلفة 60مليون جنيه وتنتظر الحصول على التراخيص لبدء التنفيذ الفعلى.

وأوضح أن إجمالى حجم أعمال الشركة يصل الى 170مليون جنيه خلال العام الحالى، وتستهدف الوصول إلى 250 مليون خلال 2018 .

وفيما يتعلق بخطة الشركة للعمل بأفريقيا، أكد رئيس مجلس الإدارة أن شركته لم تدرس حتى الآن الدخول بتنفيذ مشروعات جديدة بأفريقيا، إلا أنها تلقت عروض للعمل بعدة دول أفريقية، موضحا أن بعض الدول الأفريقية تُمثل أسواقا واعدة أمام شركات المقاولات وبها حجم أعمال هائل وسيولة مالية قوية.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>