وزير خارجية السودان يدعو لعودة برلمان وادى النيل وفتح صفحة جديدة مع مصر

وزير الخارجية السودانى إبراهيم الغندور

قال وزير الخارجية السودانى إبراهيم الغندور، إن قضية حظر دخول المنتجات المصرية أمر فنى اتخذ فى وقت خطأ، مؤكدا أنه تم الاتفاق على تفعيل عمل اللجنة الفنية لعدم تضرر المصدرين فى القاهرة والخرطوم.

وأكد وزير الخارجية السودانى إبراهيم الغندور فى مؤتمر صحفى بمقر الخارجية، السبت، أن السودان وضعت المعلومات التى تمتلكها حول التدخل المصرى فى دارفور وتم تسليمها للجانب المصرى، داعيا للعودة لبرلمان وادى النيل وفتح صفحة جديدة بين البلدين فى كافة المجالات.

دعا الغندور، “الإعلام” لعدم إفساد العلاقات بين مصر والسودان، مضيفًا: “أخاطب الإعلاميين فى مصر والسودان: كونوا رسل خير لهذه العلاقة وجنود خير لهذه العلاقة لأن الإعلام يشكل الرأى العام”.

قال إن العلاقات بين قيادات الدول يمكن أن تمر بسحائب صيف ولكنها تنقشع، ولكن العلاقات بين الشعوب هى التى تبقى، والعلاقات بين الشعوب يصنعها الإعلام، وعلينا ألا نفسد العلاقات بين شعوبنا، ولا أخشى بالاختلاف بين الحكومتين ولكن أخشى من اختلاف الشعبين”.

أشار إلى أن الرئيس السيسى والبشير التقيا 18 مرة، وهو أمر لم يحدث، وهذا يدل على عمق العلاقات بين البلدين.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>