موديز تخفض تصنيفات 5 شركات قطرية بسبب علاقتها بالحكومة

وكالة موديز للتصنيف الائتماني

وكالة موديز للتصنيف الائتماني

خفضت وكالة موديز للتصنيف الائتماني لكبريات شركات النفط والغاز والصناعة والعقار في قطر، أبرزها شركة “راس غاز” المتخصصة في مجال الطاقة والغاز، إضافة إلى شركة قطر للبترول، ومدينة راس لفان التابعة لها وشركة صناعات قطر.

جاء ذلك بعد أيام من تخفيض الوكالة لقطر إلى AA3 من AA2، نظرا لضعف المركز الخارجي للبلاد والضبابية التي تحيط باستدامة نموذج النمو، وتأتي التخفيضات نظرا للصلة القوية بين الحكومة القطرية وتلك الشركات.

كما خفضت التصنيف الائتماني لشركة الديار العقارية وشركة ناقلات المتخصصة في النقل البحري وخفضت أيضا توقعاتها لقدرة بنك QNB على الوفاء بالتزاماته التشغيلية والتعاقدية طويلة الأمد.

فبالنسبة لشركة قطر للبترول، فهي مملوكة للحكومة، وتؤمن نحو 75%، من الإيرادات المباشرة وغير المباشرة وتساهم بنسبة كبيرة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

ورغم تخفيض التصنيف الائتماني لقطر للبترول، فقد أشارت موديز أن الشركة لا تزال تتمتع بمركز مالي قوي لا سيما بعد قيامها بتحسين كفاءة التشغيل ودمج بعض العمليات في محفظتها.

وفيما يتعلق ببنك QNB أكدت موديز أنها قد تقوم برفع التصنيف ولكن هذا مشروط بمحافظة البنك على أدائه المالي بعد توسعه خارج قطر وفي حال وسع قاعدة المودعين والمقترضين لديه.

أما إمكانية تخفيض التصنيف فيعتمد على تدهور البيئة التشغيلية وتأثير السيولة سلبا أو في حال تعرضه للضغط بسبب مخاطر توسعه في أسواق خارجية.

وأشارت موديز أنها قد ترفع أو تخفض التصنيف الائتماني لهذه الشركات تماشيا مع أي تخفيض أو رفع للتصنيف السيادي لقطر، مضيفة أنها قد تخفض التصنيف للشركات في حال تراجع إمكانية حصولها على دعم حكومي.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>