بنك القاهرة يطلق خدمة الـMobile Payment الأسبوع الجاري

منير الزاهد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى للبنك

قال مصدر ببنك القاهرة إن مصرفه يعتزم إطلاق خدمة تحويل الأموال عبر المحمول خلال الأسبوع الجاري بعدما قام بتحديث البنية التكنولوجية لإتاحة الخدمات المصرفية الإلكترونية .

وأضاف المصدر في تصريحات لـ”أموال الغد” إن البنك قام بتجهيز الخدمة بالتعاون مع شركة ماستر كارد لحلول الدفع، مشيرًا إلى أن البنك لن يلتزم بإتاحة محفظة المحمول من خلال شركة اتصالات بعينها .

وأكد على أهمية الخدمات المصرفية الالكترونية وخدمة التحويل عبر المحمول وقدرتها على زيادة نسبة المتعاملين مع البنوك وبالتالي تحفيز الشمول المالي .

وأطلق البنك المركزي القواعد المنظمة لعمليات الدفع عبر المحمول خلال 2013، ثم قام بتحديثها خلال 2016 لتبسيط الإجراءات وإتاحتها للمصريين في الخارج للمساعدة في زيادة تحويلات العملات الأجنبية .

وتضمنت التعديلات أنه يسمح لمستخدمة نظام تحويل الأموال عبر المحمول أن يتلقى تحويلات من الخارج بالعملات الأجنبية وتتم إضافتها إلى حسابه بالجنيه المصرى وفقًا لعدد من الضوابط .

وقصرت الضوابط هذه الخدمة على العملاء من الأشخاص الطبيعيين، وأن يكون العميل قد خضع لإجراءات التعرف عليه بموجب قواعد التعرف على الهوية الصادرة من وحدة مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب للبنوك عام 2011 .

وشددت الضوابط الجديدة على ضرورة مراقبة التحويلات الواردة إلى العملاء بشكل منتظم، والتأكد من عدم وجود أية شبهة تتعلق بغسل الأموال أو تمويل الإرهاب أو أية جريمة، بجانب التزام البنك بتحديد الحد الأقصى للتحويل من الخارج طبقًا لتقييم المخاطر والقواعد المقررة لذلك، على ألا يتجاوز الحد الأقصى لرصيد السحب اليومى نحو 3 آلاف جنيه، وحد أقصى لرصيد الحساب لا يتجاوز 5 آلاف جنيه .

ووفقًا للضوابط فإن البنك المركزى يقوم قبل تنفيذ التحويلات بالتحقق من عدم إدراج أطراف التحويل على القوائم المحلية والدولية ذات الصلة بتمويل الإرهاب وتمويل انتشار أسلحة الدمار الشامل وأية قوائم أخرى يرى البنك ضرورة الرجوع إليها، كما يتخذ المركزى الإجراءات المناسبة للتأكد من أن التحويل يخص ذات العميل وأن القيمة قد تم إضافتها بالجنيه المصرى لحساب الهاتف المحمول الخاص به .

ووفقًا لمصدر مسئول بالبنك المركزي يستهدف البنك زيادة عدد المستخدمين إلى نحو 40 – 50 مليون عميل خلال السنوات المقبلة مقابل نحو 6 ملايين حاليًا، مشيرًا إلى أن الهدف الأساسى من تلك الخدمة ليس تحويل الأموال بين المواطنين ولكن استخدام الدفع الالكترونى بين المواطنين وأصحاب المحال الصغيرة فى القرى المختلفة .

واجتمع البنك المركزي بمسئولي القطاع خلال الأسبوع الماضي للتأكيد على ضرورة تأمين الخدمات المصرفية والأنظمة البنكية تحسبًا لأي محاولات اختراق.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>